.
.
.
.

مسؤول إيراني: المباحثات مع الوكالة الذرية بناءة

نشر في: آخر تحديث:

أعلن مسؤول نووي إيراني الخميس أن إيران أجرت مباحثات "بناءة" مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية التي تحاول الحصول على توضيحات بشأن البرنامج النووي الإيراني.

وواصل وفد يقوده مساعد المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية تيرو فارجورنتا الثلاثاء والأربعاء مباحثات في طهران لتوضيح آخر نقطتين في سلسلة من الأسئلة التي تطرحها الوكالة الأممية على إيران في إطار اتفاق الشفافية.

وأوضح السفير الإيراني لدى الوكالة الدولية رضا نجفي، وفق ما ورد على موقع التلفزيون الرسمي، أن "خلال هذين اليومين ناقشنا كل المسائل الثنائية، لا سيما طريقة تطبيق الإجراءات التي تم اتخاذها ومستقبل المباحثات".

وأضاف أن "تلك المفاوضات كانت بناءة في جوهرها وكانت أيضا مباشرة".

وكانت الوكالة الدولية للطاقة الذرية تنتظر قبل 25 أغسطس توضيحات حول احتمال وجود بعد عسكري للبرنامج النووي الإيراني لا سيما حول امكانية اختبار على نوع خاص من المواد الشديدة الانفجار.

وبالموازاة مع مباحثاتها مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية تجري إيران مفاوضات مع مجموعة خمسة زائد واحد (الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وروسيا والصين والمانيا) من اجل ابرام اتفاق يضع حدا لازمة ملفها النووي بحلول 24 نوفمبر.

وتؤكد إيران أن برنامجها مدنيا، وليس فيه اي بعد عسكري، لكن المجتمع الدولي يحاول التأكد من ذلك منذ 12 سنة.

وتعرب إيران باستمرار عن قلقها من تواجد عناصر من أجهزة الاستخبارات الغربية والإسرائيلية في الوكالة الدولية.