خامنئي: دعم العراق للنظام السوري سياسة "حكيمة"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

اعتبر المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي "سياسة العراق القاضية بعدم السماح باستخدام الأراضي العراقية ضد سوريا بأنها سياسة صائبة وحكيمة"، وذلك لدى استقباله رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي والوفد المرافق له الثلاثاء.

وعبر خامنئي عن "مباركته ودعمه الحازم للحكومة العراقية الجديدة"، حسب ما نقلت عنه وكالة "فارس" للأنباء.

وأكد على أن "الوضع الراهن للمنطقة هو نتيجة الممارسات اللامسؤولة للغاية للقوى الأجنبية وبعض دول المنطقة حيال سوريا، حيث يجب الوقوف بوجهها بعزم راسخ".

ووفقاً للوكالة فإن خامنئي أكد على أن "العراق حكومة وشعبا، ولاسيما شباب هذا البلد لديهم القدرة على دحر الإرهابيين وإحلال الأمن ولا حاجة للتواجد الأجنبي في البلاد".

وأضاف: "إن العراق بلد كبير ومهم ومؤثر في المنطقة وبإمكانه في حال عودة الأمور إلى أوضاعها الطبيعية أن يلعب دوراً مؤثراً".

وعبر خامنئي عن تقديره لرئيس الوزراء العراقي السابق المقرب من طهران نوري المالكي قائلا "إننا لا ننسى الخدمات الكبيرة للسيد نوري المالكي للعراق والمنطقة".
من جهته، أعرب حيدر العبادي عن ارتياحه لأن تكون إيران أولى محطات جولته الإقليمية بعد تشكيل الحكومة العراقية.

واعتبر داعش والإرهاب خطرا على جميع المنطقة، وقال للأسف إن بعض الدول لا تلتفت إلى حجم وأبعاد هذا الخطر، وأضاف "نحن نعتقد أننا قادرون على اجتياز هذه المرحلة بالاعتماد على بصيرة الشعبين الإيراني والعراقي ودعم علماء الدين وتوصيات سماحتكم وأن نطرد الإرهابيين".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.