.
.
.
.

روحاني يعتبر دور إيران ضروريا لاستقرار الشرق الأوسط

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الرئيس الإيراني، حسن روحاني، في خطاب ألقاه، اليوم الأربعاء في حشد كبير في طهران، أن دور إيران ضروري لمكافحة الإرهاب ومن أجل تأمين "الاستقرار والسلام" في الشرق الأوسط.

وخطابه، الذي ألقاه في الذكرى الـ36 للثورة الإسلامية، يتزامن مع مفاوضات صعبة تجرى بين طهران والقوى العظمى من أجل التوصل إلى اتفاق نهائي حول البرنامج النووي الإيراني المثير للجدل.

وقال روحاني إن "بسط السلام والاستقرار واستئصال الإرهاب في الشرق الأوسط، يمر عبر الجمهورية الإسلامية". وأضاف: "رأيتم أن الدولة التي ساعدت شعوب العراق وسوريا ولبنان واليمن.. لمواجهة المجموعات الإرهابية هي جمهورية إيران الإسلامية"، على حد وصفه.

وفي شأن المفاوضات النووية، كرر روحاني القول إن إيران ليست خائفة "من الضغوط والعقوبات"، مشيراً إلى أنها تسعى إلى "اتفاق يحافظ على عظمة الأمة وتقدمها".

وفي هذا الخطاب، الذي بثه التلفزيون الرسمي، أكد الرئيس روحاني استعداد إيران لاعتماد "الشفافية حول برنامجها النووي السلمي" والتصدي "للعقوبات الجائرة وغير الإنسانية وغير المشروعة" المفروضة على إيران.

وقال روحاني، أمام حشد كبير اجتمع لحضور العرض التقليدي في ذكرى الثورة الذي انتهى في ساحة "ازادي" (الحرية)، "ليس للعالم طريق آخر غير الاتفاق" مع إيران.