.
.
.
.

إيران.. مقتل 20 مهاجرا أفغانيا في حادث سير

نشر في: آخر تحديث:

قضى 20 مهاجرا أفغانيا غير شرعي وأصيب 10 آخرون في حادث مرور بين حافلة صغيرة وشاحنة على الطريق بين طهران وقم (وسط)، وفق ما نقل التلفزيون الرسمي الإيراني يوم الأحد.

ويأتي هذا الحادث في وقت تتحدث السلطات الإيرانية عن وصول عدد كبير من الأفغان الفارين من الأوضاع المضطربة في بلادهم المحاذية للجمهورية الإسلامية.

وأورد مسؤول في شرطة الطرق أن شاحنة محملة بالفاكهة انحرفت عن طريقها واصطدمت بقوة بحافلة صغيرة تقل مهاجرين كانت تسلك الاتجاه المعاكس. ونقل المصابون العشرة الى المستشفى.

وقال حاكم محافظة سيستان بلوشستان المحاذية لأفغانستان: "بسبب التهديدات وانعدام الأمن في العديد من مناطق أفغانستان، نشهد تدفقا متناميا للمهاجرين الأفغان".

وأضاف علي أوساط هاشمي كما نقلت عنه وسائل الإعلام الأحد أن "كل محافظات البلاد ينبغي أن تستعد لوصول موجة من المهاجرين الأفغان الذين يجيئون مع عائلاتهم ويعانون وضعا طارئا".

وتقول وسائل الإعلام وشهود أن عددا كبيرا من الأفغان يعبرون إيران تمهيدا للتوجه الى تركيا ومنها الى أوروبا.

وتضم إيران أصلا نحو مليونين من اللاجئين والعمال الأفغان لا يتمتع نصفهم بوضع قانوني، وفق الإعلام.

ودعا حاكم سيستان بلوشستان الأمم المتحدة والدول الغربية الى "مساعدة ايران في مواجهة هذا التهديد الجديد"، مشددا على وجوب تعزيز وضع "المخيمات لإسكان المهاجرين وتشكيل خلية أزمة".