.
.
.
.

حلب.. مصرع عنصرين من الحرس الثوري الإيراني

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت وكالات إيرانية مصرع عنصرين من الحرس الثوري الإيراني و7 عناصر من حزب الله اللبناني، أثناء معارك ضد المعارضة السورية، في ريف حلب شمال سوريا، أمس السبت.

ووفقا لوكالة "مشرق"، فان القتيلين هما سعيد مسافر (30 عاما) وجمال رضي (35 عاما)، وهما من منتسبي الحرس الثوري بمحافظة غيلان، شمال إيران، ولقيا مصرعهما خلال ما وصفتها بـ "مهمة استشارية"، في حلب.

وحسب الوكالة، يصل بهذا عدد قتلى الحرس الثوري في سوريا من محافظة غيلان إلى 11 شخصا، وقد تم إرسالهم للقتال إلى جانب نظام بشار الأسد.

يذكر أن المعارك التي يخوضها الحرس الثوري والميليشيات التابعة له في سوريا لم تتوقف ضد المعارضة، حتى في فترة الهدنة، حيث خسرت طهران العديد من ضباطها وجنودها خلال هذه الفترة، ما يفسر رغبة طهران باستمرار الحرب في سوريا، عكس تصريحاتها الرسمية التي رحبت بالهدنة.