.
.
.
.

إيران.. بدء الدعاية الانتخابية للمرحلة الثانية للبرلمان

نشر في: آخر تحديث:

أعلن رئيس لجنة الانتخابات في إيران عن بدء حملة الدعاية للمرحلة الثانية من انتخابات مجلس الشورى (البرلمان) للتنافس على الحصول على 68 مقعدا برلمانيا متبقيا في الانتخابات التي ستجري في 29 أبريل الجاري. وقال محمد حسين مقيمي، إن هناك 136 مرشحا في 21 محافظة بدأوا بحملاتهم الانتخابية التي ستستمر حتى الساعة الثامنة من صباح الخميس القادم، أي قبل يوم من الاقتراع، حسبما نقلت عنه وكالة "فارس".

وبحسب مقيمي ستكون هناك 55 دائرة انتخابية بـ21 محافظة، سيتنافس خلالها المرشحون وفقا للقوانين والمقررات السائدة في المرحلة الأولى من الانتخابات.

يذكر أنه في المرحلة الأولى من انتخابات مجلس الشورى (البرلمان) والتي جرت في 26 فبراير الماضي، فاز 83 مرشحا إصلاحيا، مقابل 78 من التيار الأصولي المحافظ، بينما حاز المستقلون على 60 مقعدا.

وستحدد المرحلة الثانية للانتخابات مصير 28 مقعدا متبقيا من أصل 290 مقعدا وهو مجموع أعضاء البرلمان، وسط أنباء تتحدث عن احتمال فوز الإصلاحيين بأغلبية ساحقة.

وكان زعيم التكتل الإصلاحي محمد رضا عارف، حاز على مليون و600 ألف صوت من مجموع أصوات العاصمة طهران، والتي فاز الإصلاحيون بـ30 مقعدا وهي مجموع المقاعد المخصصة للعاصمة، ما شكل ضربة قوية للمحافظين.

وتجري مفاوضات الآن بين المحافظين والإصلاحيين حول تسلم رئاسة المجلس حيث يصر الإصلاحيون على ترشح عارف، بينما تصر الأطراف الأخرى على إبقاء علي لاريجاني الرئيس الحالي للمجلس الذي فاز عن محافظة قم، بالمرتبة الثانية.