.
.
.
.

إيران وروسيا تكثفان إرسال الجنود والسلاح إلى سوريا

نشر في: آخر تحديث:

كثفت إيران وروسيا إرسال الطائرات العسكرية المتجهة إلى دمشق عبر الأجواء الإيرانية والعراقية، محملة بالجنود والسلاح والمعدات والتجهيزات العسكرية إلى سوريا، في وقت مبكر من فجر اليوم الأحد 4 سبتمبر/أيلول.

ورصد موقع "تقارير الحرب" الناطق بالفارسية الذي يغطي أخبار التدخل العسكري الإيراني في سوريا، جدول هذه الرحلات العسكرية المتعددة المتجهة إلى دمشق بالصور، وذكر أن خارطة الرادار تظهر أنه في تمام الساعة 00:30 بالتوقيت المحلي انطلقت 3 طائرات نقل عسكرية من طهران إلى دمشق عبر الأجواء العراقية.

وذكر في التفاصيل أن الطائرات العسكرية المتجهة إلى سوريا كانت تشمل طائرة ایلیوشن Il-76 الإیرانية، بالإضافة إلى طائرة بوينغ 747 تابعة للقوة الجوية الايرانية وأيضا طائرة ایلیشون IL-76 تابعة للقوة الجوية السورية، دخلت أجواء سوريا فجر الأحد، بفارق دقائق عن بعضها البعض.

وفي نفس التوقيت، انطلقت طائرة عسكرية روسية من طراز آنتونوف An-124 تابعة للقوة الجوية الروسية، من قاعدة "غيلين دجيك" ومرت عبر الأجواء الايرانية وهبطت في سوريا.

أما الطائرة الخامسة، فكانت من طراز ایلیوشن IL-62 للنقل العسكري وانطلقت من قاعدة " تشكالفسكي" الروسية وعبرت الأجواء الإيرانية لتهبط بمطار اللاذقية فجر الأحد، في تمام الساعة 5:30 حسب التوقيت المحلي.

وكان المستشار الخاص لرئيس مجلس الشورى الإيراني للشؤون الدولية، حسين أمير عبداللهيان، أكد في تصريحات أمس السبت، أن طهران ستواصل دعمها لنظام بشار الأسد " بكل قوة".

كما كشف نائب رئيس مجلس الشورى الإيراني (البرلمان) مسعود بزشكيان، أن التعاون العسكري الايراني الروسي مستمر بأوامر من المرشد الأعلى علي خامنئي الذي منح قاعدة همدان الجوية للروس بنفسه.