إيران ترفض التحقيق في اختفاء سيدة بحرينية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

كشف أقرباء سيدة بحرينية مفقودة بمدينة مشهد شمال شرق إيران، منذ أكثر من أسبوع، أن السلطات هناك ترفض التحقيق حول اختفائها.

ونقلت صحيفة "غولف ديلي نيوز" عن أقارب السيدة، التي تدعى مريم غانم علي، وهي أم لستة أطفال، يبلغ عمر أصغرهم 22 شهراً، أنها اختفت في مشهد منذ أكثر من أسبوع.

وشوهدت مريم غانم علي آخر مرة في الساعات الأولى من صباح يوم 6 أيلول/سبتمبر بعد مغادرة الفندق الذي تقيم فيه لزيارة أحد المزارات الدينية، وكان من المقرر أن تعود إلى البحرين في اليوم نفسه الذي اختفت فيه، وفق الصحيفة.

من جهته، قال أحد أقرباء هذه السيدة إن وزارة الخارجية اتصلت بالأسرة بعد أن علمت بنبأ اختفائها، وتجاوبت بسرعة كبيرة مع الحدث وأجرت اتصالات بالجهات المعنية. كما أشار إلى أن الخارجية تجري اتصالات بالسفارة الإماراتية في طهران لمتابعة الموضوع.

من جانبه، اتهم شقيق زوج السيدة المفقودة، الذي رفض الكشف عن هويته، الشرطة الإيرانية برفض التحقيق في اختفائها. وقال في محادثة هاتفية من إيران: "إنهم يريدون منا أن نثبت أنها اختطفت". كذلك لفت إلى أن وزارة الخارجية اتصلت بهم الثلاثاء ووعدتهم بحل المشكلة. وأوضح أن زوج مريم وأطفالها الستة ووالديها كانوا معها في إيران عندما اختفت.

ولم يصدر حتى اللحظة أي تصريح عن السلطات الإيرانية أو الشرطة بمدينة مشهد عن الحادث، كما لم تتناوله وسائل الإعلام الإيرانية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.