.
.
.
.

سجناء في إيران: نتعرض للموت البطيء والأيدز يجاورنا

نشر في: آخر تحديث:

بعث سجناء سياسيون إيرانيون برسالة إلى مقررة الأمم المتحدة في قضايا حقوق الإنسان في إيران السيدة "عاصمة جهانكير"، اليوم الجمعة، أكدوا فيها أنهم يتعرضون للموت البطيء في سجن رجائي شهر سيئ الصيت بمدينة كرج، شمال غرب العاصمة طهران.

وقال السجناء في الرسالة التي نشرتها المواقع الإيرانية المعارضة المهتمة في قضايا حقوق الإنسان إن سلطات سجن رجائي شهر تعرضهم لمختلف الأمراض والموت البطيء.

وسبق أن كشف بعض النشطاء عن الأوضاع المزرية في سجن رجائي شهر من خلال صور تم نشرها عبر الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي.

وذكر مدونو الرسالة "قلة الأدوية" و"قذارة المكان الذي يعالج فيه المرضى"، كما قالوا إن من بين السجناء من أصيبوا بأمراض مثل التهاب الكبد والإيدز لكن يتجاهل مسؤولو السجن معالجتهم خصوصاً وأنهم بحاجة لرعاية خاصة.

وقال السجناء إنهم لا يحصلون على الطعام الكافي وإنهم يتعرضون للتجويع مذكرين أن "محسن دكمه جي" و"شاهرخ زماني" و"علي رضا كرمي خير آبادي" و"منصور رادبور" و"افشين اسانلو" و"مهدي زالية" توفوا بسبب سوء المعاملة والإهمال واللامبالاة في ظروفهم الصحية.