.
.
.
.

صور جديدة لقائد الحرس الثوري قاسم سليماني في حلب

نشر في: آخر تحديث:

نشرت مواقع إيرانية صورا جديدة لقائد الحرس الثوري قاسم سليماني وهو يتجول في أحد أحياء مدينة حلب.

ويتهم ناشطون الميليشيات الإيرانية الموالية لنظام الأسد في حلب بالسعي لإفشال عملية إخلاء مدنيي حلب، حيث أكدت إدارة الدفاع المدني في حلب أن قوات الأسد والميليشيات قتلت 4 مدنيين، وأصابت ستة آخرين، بينهم أحد متطوعي الدفاع المدني، وذلك خلال احتجاز إحدى قوافل المهجرين من الأحياء الشرقية في المدينة.

وكانت عمليات الإجلاء من آخر مناطق خاضعة لسيطرة مقاتلي المعارضة في حلب السورية توقفت أمس الجمعة بعد أن طالب مسلحون موالون للحكومة بإخراج المصابين من قريتين شيعيتين (كفريا والفوعة) يحاصرهما مقاتلو المعارضة.

وكانت مصادر بالمعارضة قالت فيما سبق، إنها وافقت على إجلاء المصابين من الفوعة وكفريا، في إطار اتفاق لخروج المقاتلين والمدنيين من شرق حلب.

واليوم أعلن فصيل "أحرار الشام" في تسجيل صوتي عن التوصل لاتفاق مع روسيا وإيران لاستكمال الإجلاء من شرق حلب، يقضي بإخراج المدنيين المحاصرين والمسلحين مقابل إخراج بعض الميليشيات من الفوعة وبعض المصابين من مضايا والزبداني.

سليماني قرب قلعة حلب