.
.
.
.

إيران تستبق إعلان ترمب.. بالتهديد والاتهامات

نشر في: آخر تحديث:

توعدت إيران، الجمعة، بالانتقام من أي عمل يستهدف قواتها المسلحة واتهمت الولايات المتحدة بانتهاك روح الاتفاق النووي، الذي تم التوصل إليه بين طهران والقوى العالمية الست في عام 2015.

ويتخذ الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، اليوم خطوة كبرى ضد الاتفاق النووي، ليمهد الطريق أمام نهج أشد صرامة ضد الأنشطة الإيرانية في الشرق الأوسط، ما قد يضر بعلاقات الولايات المتحدة مع الحلفاء الأوروبيين.

ونقل التلفزيون الإيراني الرسمي عن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي، قوله "إيران سترد بقوة على أي عمل ضد قواتها المسلحة بما في ذلك قوات الحرس الثوري".

وأضاف أن إيران ستواصل تعزيز قواتها الدفاعية، بما في ذلك برنامجها للصواريخ الباليستية.