.
.
.
.

باريس: من الضروري مواجهة أنشطة إيران المزعزعة للمنطقة

نشر في: آخر تحديث:

صدر عن الإليزيه تطور سريع ونوعي حول الموقف من #إيران، يؤكد ضرورة العمل على مواجهة أنشطة إيران المزعزعة لأمن المنطقة، قالها ماكرون لـ#الملك_سلمان بعد الصاروخ الذي أطلقه الحوثيون باتجاه #الرياض، كما أكدها قبل نحو شهر للرئيس الأميركي عبر مكالمة هاتفية.

تطور موقف باريس ضد منهج طهران العدائي نوعي، لأن فرنسا هي الدولة الأوروبية الوحيدة التي تقف صراحة وبجدية ضد برامج إيران الصاروخية، بينما تندد بقية الدول الأوروبية على مضض، رغم أن نائب قائد #الحرس_الثوري_الإيراني حسين سلامي هدد #أوروبا قاطبة باستهدافها بصواريخه إذا هُددت إيران.

فيما اعتبر الرئيس ماكرون دور إيران في المنطقة تخريبي، وذلك لدعمها ميليشيات الحوثي وحزب الله، بمعزل عن زعزعتها لأمن المنطقة، وأن مجرد توقيع إيران على #الاتفاق_النووي ليس كافياً لردع سلوكها الإقليمي السيئ، الآخذ في التصاعد.