.
.
.
.

إيران تقترح على موسكو: الفارسية والروسية بدلا من الإنجليزية

نشر في: آخر تحديث:

اقترح وزير التربية والتعليم الإيراني محمد بطحائي، على روسيا تعليم الفارسية والروسية في مدارس البلدين بشكل متبادل كلغة ثانية، بدلا من #اللغة_الانجليزية.

وذكرت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية ارنا، الجمعة، أن بطحائي، التقى رئيس لجنة التعليم والعلوم الروسية في الدوما، فياتشيسلاف نيكونوف.

وعقب اللقاء، أوضح بطحائي أنه اقترح على نيكونوف تدريس #الفارسية و #الروسية في مدارس البلدين كلغة ثانية.

وقال الحكومة الإيرانية تهدف لكسر احتكار اللغة الانجليزية كلغة ثانية، والعمل على ترويج سائر اللغات خاصة الروسية في البلاد.

من جهته، أعرب نيكونوف، عن ترحيبه بالمقترح، مشيرًا إلى أنه يخطط لتدريس اللغة الفارسية إلى جانب اللغة الصينية التي تُدرس كلغة ثانية في بعض مراكز التعليم.

وعبر مواقع التواصل الاجتماعي، أعرب الأتراك في إيران المطالبين بتدريس التركية كلغة ثانية منذ سنوات عن استيائهم من الاقتراح.

ويبلغ عدد سكان إيران 78 مليونًا، ويقدر عدد الأتراك فيها بنحو 30 مليون نسمة (الأذريون والتركمان والقاشقاي)، ويشتكون من عدم الاستجابة لبعض مطالبهم مثل اعتبار لغتهم الأم لغة رسمية، أو الدراسة بها.