.
.
.
.

واشنطن: لن نسمح لطهران بتطوير أسلحة نووية

نشر في: آخر تحديث:

أكد وزير الخارجية الأميركي #مايك_بومبيو الخميس أن الولايات المتحدة على علم بتقارير عن تخطيط إيران لزيادة طاقة تخصيب اليورانيوم، مشيرا إلى أن #واشنطن لن تسمح لطهران بتطوير أسلحة نووية.

وقال بومبيو على حسابه على "تويتر": "نتابع التقارير عن مخطط #إيران لزيادة طاقة تخصيب #اليورانيوم. لن نسمح لإيران بتطوير سلاح نووي".

وأشار إلى "إيران على علم بعزمنا" منعها من تطوير وامتلاك أي أسلحة نووية.

والشهر الماضي، أعلن بومبيو إنه على الإيرانيين الموافقة على 12 مطلبا أميركيا حول برنامجها النووي والصاروخي، لافتا إلى أن واشنطن لا تريد تغيير النظام في إيران.

وأشار إلى أن الأوروبيين لم يفعلوا شيئا تجاه البرنامج الصاروخي الإيراني.

يذكر أن الولايات المتحدة كانت كررت مراراً موقفها من إيران، ومسألة التخصيب. وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية، هيذر نويرت، مساء الثلاثاء، إن الولايات المتحدة والمجتمع الدولي لديهما أدوات ضغط كثيرة على إيران، إذا ما سعت إلى استئناف برنامج نووي مثير للجدل.

وعلقت نويرت، خلال مؤتمرها الصحافي على تصريحات المرشد الإيراني، علي خامنئي، حول الاستعدادات لتخصيب اليورانيوم، بالقول إنه "لن يتم السماح لإيران بتخصيب اليورانيوم أو أية أنشطة تسمح لها بتطوير سلاح نووي".