.
.
.
.

قتلى وجرحى على يد الأمن بتظاهرات في إيران

نشر في: آخر تحديث:

تتواصل المظاهرات في مدينة المحمرة جنوب غرب #إيران لليوم الثاني على التوالي ضد تلوث المياه والحرمان، حيث أفادت بعض المصادر بمقتل أربعة متظاهرين على يد القوات الأمنية خلال الساعات الماضية.

ونشر نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو عن هجوم الشرطة وإطلاق النار ضد المحتجين أدى إلى إصابة عدد منهم.

كما تظهر مقاطع فيديو تواجداً مكثفاً للقوات الأمنية، واستخدام الغاز المسيل للدموع ضد المحتجين.

ومن بين المقاطع يظهر المحتجون وهم يحاولون نقل أحد المصابين وهو ملطخ بالدماء.

ولم يرد أي تصريح رسمي من الحكومة الإيرانية حول الاحتجاجات في المحمرة رغم انتشار الأخبار في الوكالات شبه الرسمية مثل "إيسنا" و"إيلنا".

وبدأت احتجاجات المحمرة منذ الجمعة بعد أن أصبحت مياهها غير صالحة بسبب التلوث والملوحة الزائدة.

ومن بين أبرز الشعارات التي رددها المحتجون في اليوم الأول قرب مسجد "الجامع" أمام عدد من المسؤولين "باسم الدين سرقونا الحرامية".

ويتهم العرب الأهوازيون في جنوب غرب إيران، حكومة طهران بتنفيذ سياسات تمييزية منظمة، منها حرف مياه الأنهر مثل كارون والكرخة، وتجفيف الأهوار، وتصحير الأراضي الزراعية في المنطقة.