إیران: السجن والجلد لمن يجري عملیة تجمیل "غير عفيفة"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعلن المتحدث باسم اللجنة القانونية في البرلمان الإيراني، حسن نوروزي، أن السلطات ستطبق عقوبة السجن من 10 أيام إلى شهرين مع 74 جلدة، على كل من يجري عملية تجميل "منافية للعفة".

وقال نوروزي إن هناك من يجرون عمليات تحويل الجنس، وهذا يتطلب ترخيصاً حكومياً، غير أن هناك من يجري عمليات تجميل اشتهرت باسم "عين القطة" و"أُذن الحمار" للتشبه بالحيوانات، وهذا مخالف للعفة، على حد تعبيره.

وأكد النائب في تصريح لوكالة أنباء البرلمان الإيراني "ايكانا"، أن العقوبات ستشمل أخصائيي التجميل والأشخاص الذين يجرون هذه العمليات لأنها "ممارسة مخالفة للآداب العامة" بموجب المادة 638 من القانون الإيراني.

عملية أذن الحمار
عملية أذن الحمار

وتنتشر عمليات التجميل في إيران بشكل ملحوظ، خاصة عمليات تجميل الأنف بين الشابات والشبان، وكذلك عمليات الشفاه والحواجب أو عمليات النفخ والشد والحقن بالجل أو بالدهون الطبيعية.

وتحولت هذه الممارسة إلى ظاهرة اجتماعية مألوفة لدى الكثيرين حتى من أبناء الطبقة الوسطى، ما أدى إلى انتشار العيادات وانخفاض أسعار هكذا عمليات.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.