.
.
.
.

وزير الخارجية البريطاني يصل إيران في زيارة مفاجئة

نشر في: آخر تحديث:

يزور وزير الخارجية البريطاني، جيريمي هانت، العاصمة الإيرانية، طهران، اليوم الاثنين، على رأس وفد رفيع المستوى في زيارة لم يعلن عنها في ظل تعثر المفاوضات بين الأوروبيين وإيران حول الاتفاق النووي.

وذكرت وسائل إعلام إيرانية أن وزير الخارجية البريطاني وصل إلى طهران صباح الاثنين، في أول زيارة منذ توليه منصبه لإجراء محادثات مع السلطات الإيرانية بشأن ملفات تشمل مستقبل الاتفاق النووي.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا" عن مصدر مطلع أن هانت يرأس وفداً سياسياً في زيارة تستغرق يوماً واحداً.

وبحسب الموقع الإعلامی الإلكتروني للخارجیة البریطانیة، سیلتقي هانت بنظیره الإیراني، محمد جواد ظریف، لإجراء مباحثات بشأن مستقبل الاتفاق والقضایا الإقلیمیة والدولیة.

وكان الوزير البريطاني قد صرح في وقت سابق أن الاتفاق النووي يشكل ركيزة للاستقرار في منطقة الشرق الأوسط؛ مؤكداً أن "بقاءه رهن بالتزام الأعضاء بكافة بنوده".

وتابع قائلاً: "طالما التزمت إیران بهذا الاتفاق، فإن بریطانیا ستفی بتعهداتها أیضاً".

ومن المتوقع أن يلتقي هانت بعدد من المسؤولين الإيرانيين، وفق وسائل إعلام إيرانية.