إيران: سنرد بالمثل على قائمة الاتحاد الأوروبي للإرهاب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي، الأربعاء، إن طهران سترد بالمثل بعد أن أدرج الاتحاد الأوروبي اثنين من مواطنيها على قائمة الإرهاب.

وفي وقت سابق أعلن الاتحاد أنه أضاف إيرانيين اثنين وإدارة الأمن الداخلي التابعة لوزارة المخابرات الإيرانية إلى قائمته الخاصة بالإرهاب، وهو ما يؤدي إلى تجميد أصول.

وذكر قاسمي في بيان نشر على الموقع الإلكتروني للوزارة: "ستتخذ إيران الإجراءات اللازمة رداً على هذه الخطوة وفي إطار المعاملة بالمثل".

واتفق وزراء الدول الأعضاء بالاتحاد باجتماع في بروكسل، الثلاثاء، على هذا الإجراء الذي يبدأ تنفيذه، الأربعاء، ويعني تجميد أصول المدرجين.

وكان وزير الخارجية الدنماركي، أندرسن سامويلسون، قد كتب الثلاثاء على "تويتر": "اتفق الاتحاد الأوروبي لتوه على فرض عقوبات على جهاز المخابرات الإيراني لتخطيطه لاغتيالات على الأراضي الأوروبية. هذه إشارة قوية من الاتحاد الأوروبي إلى أننا لن نقبل مثل هذا السلوك في أوروبا".

وأوضح سامويلسون أن الاتحاد الأوروبي وافق على إدراج جهاز استخباراتي إيراني واثنين من موظفيه على قائمته للإرهاب بعد أن أكدت الدنمارك وفرنسا أنه خطط لقتل نشطاء معارضين في أراض أوروبية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.