.
.
.
.

تركيا تنتقد تصنيف أميركا للحرس الثوري الإيراني "إرهابيا"

نشر في: آخر تحديث:

اعتبر وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، أن قرار الولايات المتحدة تصنيف الحرس الثوري الإيراني منظمة إرهابية هو "تطور خطير قد يؤدي إلى فوضى".

وتحدث تشاووش أوغلو اليوم الأربعاء في مؤتمر صحافي مشترك مع وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، حيث قال الوزير التركي إن العقوبات الأميركية "تضر بشعب إيران".

يذكر أن تصنيف واشنطن للحرس الثوري "إرهابياً" يضيف طبقة جديدة من العقوبات على القوة شبه العسكرية القوية.

وقال تشاووش أوغلو: "عندما نبدأ بإضافة جيوش الدول الأخرى إلى قوائم الإرهاب، ستحدث شقوق خطيرة في نظام القانون الدولي.. ستتقلص الثقة في النظام العالمي وستنجم فوضى كاملة".

وأضاف تشاووش أوغلو بشأن العقوبات الأميركية على إيران: "ضميرنا لا يقبل معاقبة الشعب الإيراني الشقيق.. مثل هذه الخطوات تعرض الاستقرار والسلام والهدوء والتنمية الاقتصادية في المنطقة للخطر".

وصل ظريف إلى تركيا بعد زيارته لسوريا حيث التقى بشار الأسد.

وترعى روسيا وإيران وتركيا محادثات في أستانا بكازاخستان لمحاولة إنهاء الحرب في سوريا.

وقال ظريف إنه سيبلغ الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بمحادثاته مع الأسد، مضيفاً أن إيران تريد "مساعدة تركيا وسوريا" على إقامة "علاقات جيدة".