ظريف: سنقلص التزاماتنا "الطوعية" المتعلقة باتفاق النووي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قالت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية، الثلاثاء، إن وزير خارجية البلاد محمد جواد ظريف أكد نية طهران تقليص التزاماتها "الطوعية" بموجب الاتفاق النووي، مضيفاً أن إيران لن تنسحب من الاتفاق النووي.

يذكر أن أوروبا قالت في وقت سابق اليوم، إنها ستضطر لإعادة فرض عقوبات على إيران إذا تراجعت طهران عن أجزاء من الاتفاق النووي.

ونسبت وسائل الإعلام إلى ظريف قوله "ستظل تحركات إيران في المستقبل بالكامل ضمن الاتفاق الذي لن تنسحب منه الجمهورية
الإسلامية. الاتحاد الأوروبي وآخرون لا يملكون القوة لمقاومة الضغط الأميركي ومن ثم فستمتنع إيران عن تنفيذ بعض الالتزامات
الطوعية".

وكانت وسائل إعلام رسمية إيرانية قالت في وقت سابق الثلاثاء، إن وزارة الخارجية الإيرانية ستعلن "التزامات أقل" في إطار الاتفاق النووي لعام 2015 لمبعوثي الدول الخمس الموقعة على الاتفاق غدا الأربعاء، وإن الرئيس حسن روحاني سيبعث برسالة.

وتصاعدت التوترات عشية ذكرى مرور عام على انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق. وقالت وسائل الإعلام الإيرانية إن من المرجح أن تستأنف إيران أجزاء من برنامجها النووي المتوقف غدا الأربعاء لكنها لا تعتزم الانسحاب من الاتفاق نفسه.

وقالت وكالة أنباء الجمهورية الإيرانية "يوم الأربعاء ستعلن إيران قرارها بتقليص التزاماتها بموجب (الاتفاق النووي).. بعد انسحاب الولايات المتحدة من جانب واحد"، وأضافت أن وزارة الخارجية ستبلغ سفراء روسيا والصين وألمانيا وفرنسا وبريطانيا، كما أن روحاني سيبعث رسالة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.