منذ بدء العقوبات.. إيران هربت 5 مليارات دولار من أفغانستان

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

ذكرت مصادر في أفغانستان، أنه تم تهريب ما بين 4 و5 مليارات دولار إلى إيران مع بدء تشديد العقوبات على جمهورية إيران الإسلامية.

وذكر موقع هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" في تقرير الأحد، نقلاً عن مصادره، أن هذا المبلغ تم تحويله خلال عام 2018 فقط، ومن غير المرجح أن يكون المسؤولون الأفغان على علم به.

مادة اعلانية

وقال مسؤول أفغاني لم يرغب بالكشف عن اسمه لمراسل "بي بي سي" في هيرات، إن مليارات الدولارات لا يتم تهريبها إلى إيران مثل المخدرات بطرق غير رسمية أو من الحدود المهجورة بين إيران وأفغانستان، بل يتم نقلها عبر نقاط الحدود الرسمية.

وقال المسؤول الأفغاني إن بعض المسؤولين الحكوميين على دراية بتهريب العملة، وأكد أن الأرقام المذكورة تستند إلى تقارير الاستخبارات المالية.

ومنذ عودة العقوبات الأميركية على إيران في مايو / أيار 2018، كانت قضية تهريب الدولارات من أفغانستان إلى إيران طرحت مرارا وتكرارا.

ومنذ نوفمبر الماضي، أعادت الولايات المتحدة جميع العقوبات، بما فيها حظر التعامل بالدولار والعقوبات النفطية، ما أدى إلى فقدان العملة الإيرانية 4 أضعاف قيمتها.

وتقول الولايات المتحدة إن النظام الإيراني يستخدم أموال النفط والأرصدة المفرج عنها لدعم الجماعات الإرهابية والمتمردة لزعزعة استقرار الشرق الأوسط، بينما شعبها يعاني من الفقر والغلاء وتدهور الأوضاع المعيشية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.