.
.
.
.

أوكرانيا: الإرهاب والهجوم الصاروخي الأرجح بحادث الطائرة

نشر في: آخر تحديث:

رجحت أوكرانيا، الجمعة، فرضية العمل الإرهابي أو الهجوم الصاروخي في حادث الطائرة الأوكرانية المنكوبة التي سقطت في إيران، فجر الأربعاء، ما أسفر عن مقتل جميع من كانوا على متنها وعددهم 176 شخصاً.

قال رئيس جهاز أمن الدولة الأوكراني (إس.بي.يو) إيفان باكانوف اليوم الجمعة، إن الجهاز يضع احتمالات الهجوم الصاروخي أو الإرهاب على رأس الأسباب المحتملة وراء تحطم طائرة الركاب الأوكرانية في إيران.

وأضاف باكانوف في بيان، أن فكرة احتمال كون السبب هو الإصابة بصاروخ تجذب معظم الاهتمام العلني لكنها تثير سلسلة من التساؤلات. وحذر من القفز إلى "استنتاجات متسرعة".

وفي وقت سابق الجمعة، قال الرئيس الأوكراني، إنه لا يستبعد احتمال سقوط طائرة شركة الخطوط الدولية الأوكرانية نتيجة إصابتها بصاروخ.

فيما كشف وزير الخارجية الأوكراني فاديم بريستايكو أن مسؤولين أميركيين سلموا "معلومات مهمة" لكييف تتعلق بالطائرة.

وقال بريستايكو عبر تويتر: "التقينا أنا والرئيس فولوديمير زيلينسكي بممثلين عن الولايات المتحدة. وحصلنا على معلومات مهمة سيحللها خبراؤنا".

فيما طالب حلف الناتو، الجمعة، إيران بتحقيق شفاف بالكامل حول الطائرة الأوكرانية المنكوبة التي سقطت في طهران، ما أسفر عن مقتل جميع ركابها، مرجحاً سقوطها بصاروخ إيراني.

وكان الاتحاد الأوروبي، طالب في وقت سابق الجمعة بتحقيق "مستقل وذي مصداقية" في تحطم الطائرة الأوكرانية في إيران.

إلى ذلك، يشارك محققون أميركيون وكنديون وفرنسيون في التحقيق بحادثة تحطم الطائرة الأوكرانية في طهران، وفق ما ذكرته وكالة "إرنا" الجمعة.

وصرح الرئيس الأميركي دونالد ترمب للصحافيين بأنه لا يعتقد أن تحطم الطائرة كان بسبب مشكلة ميكانيكية، قائلا "ربما ارتكب شخص ما خطأ على الجانب الآخر".

في المقابل، نفت إيران فرضية سقوط الطائرة الأوكرانية إثر إصابتها بصاروخ، معتبرة أن كافة التصريحات الغربية التي صبت في هذا الشأن "حرب نفسية" ضدها.

وأكد رئيس منظمة الطيران المدني الإيراني علي عابد زادة في مؤتمر صحافي، الجمعة، أن احتمال أن تكون الطائرة الأوكرانية أصيبت بصاروخ "غير وارد من الناحية التقنية". كما أوضح قائلاً: "الطائرة الأوكرانية اشتعلت فيها النيران لأكثر من دقيقة، ولو كانت أصيبت بصاروخ لانفجرت على الفور".