.
.
.
.

28 حالة في إيران.. ومسؤول رسمي أصيب ولم يصب بكورونا!

نشر في: آخر تحديث:

أعلن كيانوش جهان بور، المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية عبر التلفزيون الرسمي، اليوم السبت، عن اكتشاف 10 حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا في البلاد، ووفاة أحد المصابين، ما يرفع عد الإصابات إلى 28، والوفيات إلى 5.

وكانت وزارة الصحة أعلنت في وقت سابق تسجيل 18 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا في إيران من بين نحو 300 حالة مشتبه بها، ووفاة 4.

كما أكدت أن السلطات المعنية نشرت فرقا صحية في 36 منفذاً من المنافذ الحدودية، للكشف عن المصابين والحالات المشتبه بها.

وتعليقاً على الاتهامات التي طالت السلطات بالتستر على الأعداد الحقيقية للمصابين، قال: نحن لا نخفي أي أخبار عن أشخاص مصابين بفيروس كورونا.

تضارب حول إصابة مسؤول

إلى ذلك، ذكر التلفزيون الإيراني، بحسب ما أفادت وكالة رويترز، السبت، أن مسؤولا إيرانيا تأكدت إصابته بفيروس كورونا. وقال إن مرتضى رحمان زادة، رئيس بلدية المنطقة 13 بالعاصمة طهران، نُقل إلى المستشفى مصاب بأعراض فيروس كورونا، أمس الجمعة.

في حين، نفت محافظة طهران نبأ إصابة أحد مسؤوليها، لافتة إلى أنه مصاب بزكام شديد ويخضع للعلاج في المشفى بسبب إصابة في الرئة، بحسب ما أفادت وكالة فارس الإيرانية.

ونقلت الوكالة عن مدير العلاقات العامة في بلدية طهران، كيانوش جعفري قوله إن "الأخبار الصادرة بشأن إصابة عمدة البلدية غير صحيحة، موضحا أنه أصيب بنزلة برد شديدة منذ أسبوعين وتم نقله إلى المستشفى بسبب التهاب رئوي". وقال "في الوقت الحالي، هو في حالة جيدة وليس لديه مشكلات صحية".

من طهران (أرشيفية- فرانس برس)
من طهران (أرشيفية- فرانس برس)

4 وفيات.. واتهامات بالتستر

وكانت السلطات الإيرانية أعلنت، أمس، عن ارتفاع حالات الإصابة بـ"كورونا" في البلاد إلى 13 حالة، وتسجيل أربع حالات وفيات.

يأتي هذا وسط تزايد القلق في إيران من إمكانية تستر الحكومة الإيرانية على العدد الفعلي للإصابات المسجلة بفيروس كورونا. وهاجم النائب الإيراني، محمود صادقي، في تغريدة على حسابه على تويتر السبت، السلطات في البلاد قائلاً: "بعد التستر على مقتل المواطنين جراء الأحداث الفظيعة في نوفمبر الماضي، وبعد ثلاثة أيام من الكذب، بشأن إسقاط الطائرة الأوكرانية، الآن وصل الدور إلى التستر على تفشي فيروس #كورونا".

يذكر أن فيروس كورونا، الذي ظهر أولا في الصين، امتد إلى عدد كبير من الدول. وأفادت أنباء بوصوله إلى عدة مدن إيرانية.

وأعلنت الصين، السبت، أن بر الصين الرئيسي سجل 397 حالة إصابة مؤكدة جديدة بكورونا يوم الجمعة، في انخفاض (889 حالة) عن يوم الخميس، وبهذا يصل العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة في بر الصين الرئيسي إلى 76288 حالة حتى الآن.

أما عدد الوفيات فوصل في بر الصين إلى 2345 حالة حتى نهاية يوم الجمعة.

وفي حين سجل إقليم هوبي بوسط البلاد، بؤرة تفشي الفيروس، 106 حالات وفاة جديدة، توفي 90 شخصا في مدينة ووهان عاصمة الإقليم.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة