.
.
.
.

إيران تحذّر ترمب.. وتصف ضربات أميركا في العراق بالخطيرة

نشر في: آخر تحديث:

حذّرت إيران الجمعة الرئيس الأميركي دونالد ترمب من قيامه بأفعال "خطيرة" بعد شنّ القوات الأميركية ضربات جوية استهدفت مواقع لجماعة موالية لطهران في العراق.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي في بيان بعد بضع ساعات على الضربات الأميركية، "بدلاً من القيام بأفعال خطيرة وإطلاق اتهامات لا أساس لها، ينبغي على ترمب إعادة النظر في وجود وسلوك قواته في المنطقة".

ورداً على هجوم صاروخي الأربعاء أسفر عن مقتل جنديين أميركيين وعسكري بريطاني في قاعدة تقع إلى الشمال من بغداد، شنت الولايات المتحدة ليل الخميس الجمعة سلسلة غارات جوية على مواقع تابعة لميليشيات موالية لإيران في العراق.

وأكد البنتاغون أن الولايات المتحدة نفذت ضربات استهدفت 5 مواقع لتخزين الأسلحة تابعة لميليشيات مدعومة من إيران في العراق، قائلاً في بيان: "نفذت الولايات المتحدة ضربات دفاعية دقيقة ضد مواقع كتائب حزب الله في أنحاء العراق".

كما أضاف أن "منشآت تخزين الأسلحة تلك تشمل منشآت كانت تضم أسلحة تُستخدم لاستهداف قوات أميركا والتحالف".

والهجوم الذي وقع الأربعاء هو الهجوم الثاني والعشرون على منشآت أميركية في العراق، بينها السفارة الأميركية، منذ أواخر تشرين الأول/أكتوبر.