.
.
.
.

وكالة "مهر" تحتفي بفيديو "الجزيرة" الذي مجّد قاسم سليماني

نشر في: آخر تحديث:

احتفت وكالة "مهر" الإيرانية للأنباء بفيديو قناة "الجزيرة" عن قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، الذي قُتل في غارة أميركية قرب مطار بغداد مطلع هذا العام، والذي وصفته فيه بخادم الإسلام والشهيد في سبيله.

وكالة "مهر" للأنباء قالت في تقريرها إن الفيديو الذي نشرته "الجزيرة" عبر حساب منصتها "الجزيرة بودكاست" في "تويتر"، الاثنين الماضي، "أثار جدلا واسعا على وسائل التواصل الاجتماعي بسبب تمجيده لدور قاسم سليماني في مواجهة الإرهاب الأميركي وداعش في العراق وسوريا".

وأضافت أن المقطع جاء فيه: "أنا قاسم سليماني، الجندي الذي كرس حياته لخدمة الإسلام والثورة الإسلامية وعزتها وكرامتها.. الاسم الذي يهابه الشيطان الأكبر والعدو الصهيوني".

وأرفقت المنصة التغريدة بعبارة: "لمع نجمه في الحرب الإيرانية العراقية، ثم انطلق بعدها مهندسًا لمعظم معارك إيران الخارجية تاركًا بصماته في أكثر بقاع المنطقة التهابًا: سوريا، اليمن، العراق وغيرها، وكاد اغتياله أن يشعل حربًا عالمية ثالثة".

وبالمثل، احتفت وكالة أنباء "فارس" أيضا بقناة "الجزيرة"، فيما هاجمت الوكالة قناة "العربية". وأوردت وكالة فارس خبرا قالت فيه: "أشادت قناة "الجزيرة" بالقائد السابق لقوة "القدس" التابعة للحرس الثوري الفريق الشهید قاسم سليماني، مما أثار حنق قناة العربية".

تمجيد وتبجيل لقاسم سليماني.. هكذا ظهر في المقطع الكرتوني الذي نشرته "الجزيرة" على منصاتها الإلكترونية ضمن مسلسل "رموز"، حيث ظهر المقطع بلغة مدبلجة، ورمز بدا ملائكيا كما في أفلام الكرتون محبا لأصدقائه، لكن ما لبث أن توقفت الحكاية هنا وحذفته منصة "الجزيرة بودكاست" على صفحاتها في "تويتر" و"فيسبوك "بعد أن أثار موجة انتقاد وغضب، ممن يعرفون الوجه الحقيقي لإيران وحلفائها وسياساتها المحرضة.