.
.
.
.

بأمر خامنئي.. خطط لإقامة "قاعدة دائمة" في المحيط الهندي

نشر في: آخر تحديث:

أعلن قائد القوات البحرية بالحرس الثوري الإيراني، علي رضا تنكسيري، أن المرشد علي خامنئي أمر بإنشاء قاعدة دائمة في المحيط الهندي بحلول نهاية هذا العام.

وأكد تنكسيري، في مقابلة مع وكالة "فارس"، الاثنين، أنه "بناء على أوامر المرشد تم إرسال مجموعة من السفن التابعة للحرس الثوري إلى المياه البعيدة، منها أسطولنا الثاني إلى مياه المحيط الهندي".

كما اعتبر أن "هذا الحضور يأتي في إطار تعزيز القدرات البحرية الاستراتيجية ومنع المضايقات المتكررة من قبل القراصنة وبعض السفن الأجنبية للصيادين والسفن الإيرانية في مياه بحر عمان ومدخل المحيط الهندي"، وفق قوله.

يذكر أن إيران صعدت أنشطتها في مياه المنطقة خلال الآونة الأخيرة، حيث أعلنت بحرية الجيش الإيراني، في 18 يونيو/حزيران الحالي، عن اختبار صواريخ كروز ذات المديات القصيرة والبعيدة الخميس، أثناء مناورات في مياه بحر عمان وشمال المحيط الهندي.

تصاعد التوتر

وتصاعدت التوترات بين إيران والولايات المتحدة على خلفية قيام البحرية الإيرانية باحتكاك مع السفن الأميركية شمال الخليج العربي. وقد وصفت وزارة الدفاع الأميركية هذا التحرك بـ"الخطير".

إلى ذلك أصدر الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، تعليمات للبحرية الأميركية تقضي بإطلاق النار على أي سفن إيرانية تضايق السفن الأميركية في البحر. فردت طهران بأنها سترد بقوة إذا تعرضت لأي ضربة.

يشار إلى أن الحرس الثوري كان كشف الجمعة في مقطع فيديو جديد عن نظام الدفاع الصاروخي البحري الذي أسقط طائرة بدون طيار عسكرية أميركية في المجال الجوي الجنوبي الإيراني قبل عام.

هجمات سيبرانية وعقوبات

وأوقف ترمب رداً عسكرياً وشيكاً على إيران بسبب تلك الحادثة، واقتصر رده بعد ذلك على هجمات سيبرانية أدت إلى تعطيل أنظمة التحكم الصاروخية للحرس الثوري، إضافة إلى إصدار عقوبات جديدة ضد العديد من الأفراد، بما في ذلك خامنئي وكبار ضباط الحرس الثوري.

ومنذ قيام الولايات المتحدة في يناير/كانون الثاني، باغتيال قائد فيلق القدس الإيراني، قاسم سليماني، بغارة في حرم مطار بغداد، ازدادت حدة التوتر بين واشنطن وطهران.