.
.
.
.

إيران تعتقل 10 متظاهرين تعاطفوا مع أذربيجان في نزاع كاراباخ

نشر في: آخر تحديث:

اعتقلت قوات الأمن الإيرانية 10 متظاهرين على الأقل أمام قنصلية جمهورية أذربيجان في مدينة تبريز أمس، الخميس، وفقاً لما ذكره موقع "إيران واير".

وخرجت مظاهرة للأتراك الآذريين أمس في تبريز تأييداً لجمهورية أذربيجان واحتجاجاً على موقف الحكومة الإيرانية المؤيد لأرمينيا في الصراع على منطقة كاراباخ المتنازع عليها بين آذربيجان وأرمينيا.

بعض الناشطين الذين تم اعتقالهم أمس في تبريز
بعض الناشطين الذين تم اعتقالهم أمس في تبريز

وتجمع العشرات أمام قنصلية جمهورية أذربيجان بعد دعوة على مواقع التواصل الاجتماعي لدعم باكو في التوترات الأخيرة بينها وبين يريفان.

يذكر أن النزاع الحدودي بين أرمينيا وجمهورية أذربيجان قد خلف في الأيام القليلة الماضية العديد من القتلى والجرحى بين القوات العسكرية للبلدين.

والجمهوريتان اللتان كانتا سابقا ضمن الجمهوريات السوفيتية على خلاف بشأن منطقة ناغورنو كاراباخ منذ سنوات، لكن هذه المرة وقعت مواجهات عسكرية في منطقة "تافوش" على بعد 300 كيلومتر من منطقة كاراباخ.

ويندد الناشطون الأتراك الإيرانيون المتعاطفون مع أذربيجان بموقف الحكومة الإيرانية الداعم لأرمينيا.

مقاتلون أرمن في كاراباخ
مقاتلون أرمن في كاراباخ

واعتقلت السلطات الإيرانية عدداً من الناشطين القوميين الآذريين من بينهم رسول رضوي، وهو ناشط مدني وسجين سياسي سابق، وذلك بعد استدعائه إلى مكتب المخابرات الايرانية في تبريز.

وأفاد ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي بأن الناشطين الأتراك الآذريين قاموا بتنظيم عدة تجمعات مماثلة في طهران وأردبيل ونقدة ومراغة.

يذكر أن مساء الخميس شهدت مدينة بهبهان، جنوب غربي إيران، مظاهرات مناهضة للنظام، قام قوات الأمن بتفريقها بالقوة، فيما تنتشر الدعوات عبر مواقع التواصل للخروج في مظاهرات في مختلف المدن الايرانية مساء الجمعة.