.
.
.
.
نووي إيران

مكتب روحاني: زيارة مدير وكالة الطاقة تهدف لرفع الغموض

طهران منعت المفتشين من دخول موقعين ولم توفر إجابات على مسائل مطروحة

نشر في: آخر تحديث:

أكد محمود واعظي، مدير مكتب الرئيس الإيراني حسن روحاني، أن زيارة مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية لطهران، يوم غد الاثنين، تهدف إلى "رفع الغموض" المتعلق حول أنشطة إيران النووية.

وأعرب واعظي عن أمله خلال حديث له في برنامج تلفزيوني، مساء السبت، في أن "لا يكون للزيارة تأثير خطير على تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية المقبل حول إيران".

وأعلنت الوكالة، السبت، أن مديرها العام، رافاييل غروسي، يزور طهران قبل اجتماع القوى العالمية في فيينا الشهر المقبل.

وسيتوجه غروسي إلى طهران يوم الاثنين، حيث أعرب في بيان عن أمله في أن يتمكن من إنشاء قناة لإجراء محادثات مباشرة مع إيران.

ومن المقرر أن يقدم المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية تقريرًا جديدًا حول مدى تنفيذ الاتفاق النووي من قبل إيران إلى مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية قريبًا.

وكان غروسي انتقد طهران في تقاريره السابقة لعدم التعاون مع الوكالة، خاصة في ما يتعلق بتفتيش موقعين مشبوهين. وأكد أن إيران كانت تمنع عمليات التفتيش في "مركزين يشتبه في قيامهما بأنشطة نووية حساسة" لأكثر من أربعة أشهر.

وتأتي أنباء زيارة المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية إلى إيران في اليوم الذي أعلنت فيه إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب، تقديم طلب إلى الأمم المتحدة لتفعيل آلية "سناب باك" لإعادة كافة العقوبات على طهران لمدة 30 يومًا.