.
.
.
.

مقتل 3 من حرس حدود إيران باشتباكات مع مسلحين أكراد

نشر في: آخر تحديث:

أعلن قائد حرس الحدود الإيراني في محافظة أذربيجان الغربية، العميد يحيى حسين خاني، عن مقتل 3 من عناصره خلال اشتباكات عسكرية على الحدود مع مجموعة كردية معارضة مسلحة.

وقال حسين خاني إن الاشتباكات وقعت في مدينة سردشت جنوبي المحافظة، حيث قتل ثلاثة من حرس الحدود وثلاثة من المهاجمين الذين حاولوا دخول المرتفعات الحدودية.

وأوضح أنه في البداية اشتبك أعضاء حزب الحياة الحرة الكردستاني "بيجاك" مع حرس الحدود، وقتلوا ثلاثة منهم، ثم اشتبك حرس الحدود مع المهاجمين الذين انتهكوا المنطقة الحدودية المحظورة، مما أسفر عن مقتل ثلاثة منهم.

ولم يعلق "بيجاك" على الحادث بعد، لكن المنطقة الحدودية في شمال غرب إيران كانت مسرحا لمواجهات مشابهة خلال الآونة الأخيرة بين مجموعات كردية معارضة وحرس الحدود الإيراني.

ويقول حزب الحياة الحرة الكردستاني بأنه يهدف إلى إحداث "تغييرات جذرية" في المجتمع الإيراني، وخاصة المجتمع الكردي في إيران، وقد اختار الكفاح المسلح بسبب المعاملة القاسية للنظام الإيراني مع الأكراد وسلب حقوقهم.

وتشهد المناطق الكردية مواجهات عديدة بين الحرس الثوري ومجموعات مسلحة تابعة للأحزاب الكردية الإيرانية المعارضة التي تتخذ من إقليم كردستان العراق أو نقاط وعرة في الجبال الحدودية كمقرات لها.

وتقوم قوات الحرس بشكل متكرر بالقصف المدفعي والصاروخي وبالطائرات المسيرة، على مقرات الأحزاب الكردية ما خلف عشرات القتلى والجرحى بينهم مدنيون.