طوابير دجاج تملأ إيران..وممثل خامنئي "ما دخل العقوبات؟"

منتقدا المسؤولين في الحكومة قال "على المسؤولين في المجال الاقتصادي الاعتذار للشعب"

نشر في: آخر تحديث:

على مدى الأيام الماضية شهدت محافظات عدة في إيران طوابير طويلة لمواطنين ينتظرون الحصول على دجاج مثلج.

أما سبب طوابير الانتظار هذه، فيعود لكون تلك السلعة مدعومة من الدولة، ما يؤشر إلى الأزمة الاقتصادية والمعيشية التي تتفاقم في البلاد، بسبب عوامل عدة، من ضمنها الفساد وسوء الإدارة بحسب ما يؤكد مراقبون وخبراء إيرانيون.

ومع تكرار مشاهد الناس المنتظرة في الصف للحصول على لقمة عيشها، تساءل محمد علي آل هاشم، ممثل المرشد الإيراني علي خامنئي في محافظة أذربيجان الشرقية اليوم الجمعة "ما علاقة سعر الدجاج بالعقوبات الأميركية؟".

ومنتقدا المسؤولين في الحكومة قال "على المسؤولين في المجال الاقتصادي الاعتذار للشعب".

ارتفع أكثر من 50 في المائة

يذكر أن سعر الدجاج في إيران ارتفع أكثر من 50 في المائة في يوم واحد.

وتعاني إيران من وضع اقتصادي متأزم، مع تراجع عائدات مبيعات النفط، بسبب العقوبات الأميركية المفروضة عليها والمتصاعدة منذ العام 2018، إثر انسحاب إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب من الاتفاق النووي الذي وصفه بالسيئ.

وكان مركز دراسات البرلمان الإيراني أوضح في تقرير أمس أن ميزانية العام الإيراني الحالي ستعاني من "عجز ملحوظ" بسبب تراجع مبيعات النفط.

في حين اعتبر الرئيس الإيراني، حسن روحاني، أن الشعب صمد بوجه العقوبات الأميركية على مدى السنوات الثلاث الماضية، قائلاً "خلال هذه السنوات، تبين أن الاقتصاد الإيراني كان كبيرًا ومقاومًا، ولا أعتقد أن أي دولة في المنطقة لديها القوة للصمود والانتصار في 3 سنوات من الحرب".