.
.
.
.

إندونيسيا: ناقلة إيران تهرب النفط وتموه هويتها

مسؤول إندونيسي: التحقيق بشأن الناقلة الإيرانية المحتجزة سيتواصل

نشر في: آخر تحديث:

بعدما أعلنت قوات خفر السواحل الإندونيسي، الأحد الماضي، ضبط ناقلتين، إحداهما تحمل علم إيران والأخرى علم بنما، أكد مسؤول إندونيسي، الأربعاء، أن طاقم الناقلة الإيرانية يهرب النفط ويموه هوية السفينة. وأضاف المتحدث باسم وكالة الأمن البحري ويسنو برامانديتا، أن الطاقم ارتكب مجموعة من الانتهاكات، والتحقيق سيتواصل".

كما أوضح أن سلطات بلاده احتجزت طاقم ناقلة MT Horse التي كانت ترفع العلم الإيراني وMT Freya التي ترفع علم بنما خلال توجههما إلى جزيرة باتام.

وقال إنه تم اعتقال 36 إيرانيًا و25 صينيًا من أفراد الطاقم، وأخذ وثائق من السفينتين.

تمويه لتهريب النفط

إلى ذلك، كشف أن السفينتين موهتا عملياتهما في نقل النفط بشكل غير قانوني، عبر مجموعة متنوعة من الانتهاكات، منها عدم رفع الأعلام الوطنية، وتغطية الأسماء على هيكل السفينة، وإغلاق أنظمة التعرف، والرسو بشكل غير قانوني.

يشار إلى أن خفر السواحل الإندونيسي كان احتجز الناقلتين (إم.تي هورس) و (إم.تي فريا) للاشتباه في عمليات تهريب للنفط على نحو غير مشروع في مياه إندونيسيا، الأحد الماضي.

لا تفاصيل

فيما أورد التلفزيون الإيراني الحكومي نبأ احتجاز الناقلة دون ذكر أية تفاصيل إضافية. وأعلن سعيد خطيب زاده، المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، الاثنين، أن بلاده طلبت من إندونيسيا تفاصيل عن احتجاز ناقلة ترفع علمها، وذلك بعد يوم من إعلان جاكرتا احتجاز ناقلتين ترفعان علمي إيران وبنما في المياه الإندونيسية.