.
.
.
.

الإعدامات تتزايد.. إدانة من الأمم المتحدة لإيران

نشر في: آخر تحديث:

أعربت الأمم المتحدة اليوم الخميس عن قلقها من تزايد الإعدامات في إيران مؤخرا، بحق المعتقلين السياسيين. وأكد مكتب مفوض الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في بيان، أن خبراء الأمم المتحدة لحقوق الإنسان يدينون إعدام إيران لجاويد دهقان المنتمي لأقلية البلوش.

كما أعرب الخبراء الأمميون عن قلقهم من استمرار زيادة إعدام السجناء من أقلية البلوش في إيران مؤخرا، لافتين إلى إعدام 21 سجينا منذ 15 ديسمبر. ودعوا السلطات الإيرانية إلى وقف تلك الإعدامات فورا.

رغم المناشدات

يشار إلى أنه على الرغم من المناشدات الدولية العديدة، بما فيها من قبل مجلس حقوق الإنسان الأممي ومنظمة العفو الدولية، أعلنت السلطات الإيرانية في 30 يناير تنفيذ حكم الإعدام بحق الناشط البلوشي.

كما أكد المركز الإعلامي للقضاء الإيراني، في حينه تنفيذ حكم الإعدام ضد جاويد دهقان خلد البالغ من العمر 31 عاما، في سجن زاهدان بتهمة "المحاربة والتعاون الفعال مع الجماعات المناهضة للنظام"، ووصفه بـ"زعيم مجموعة مسلحة".

ولطالما حذرت منظمات حقوقية من تعرض معتقلين سياسيين آخرين في كردستان وبلوشستان، والأهواز لأحكام الإعدام بسبب أنشطتهم السياسية المعارضة.

وصعدت السلطات الإيرانية حملة القمع في مناطق القوميات خلال الأسابيع الأخيرة عبر تنفيذ عدة أحكام إعدام ضد معتقلين سياسيين، فضلا عن تنفيذ اعتقالات عشوائية بحق ناشطين في كل من كردستان وبلوشستان والأهواز.