.
.
.
.

نتنياهو: إيران أكبر تهديد في الشرق الأوسط

إسرائيل: إيران لم تتخلَ قط عن سعيها لامتلاك أسلحة نووية

نشر في: آخر تحديث:

وجه رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، خلال مؤتمر صحافي مشترك مع وزير الدفاع الأميركي لويد أوستن، اليوم الاثنين، انتقادات حادة إلى إيران، واصفا نظامها براعي الإرهاب.

كما رأى أن السلطات الإيرانية تشكل أكبر تهديد لمنطقة الشرق الأوسط، لافتا إلى أنها لم تتخلَ قط عن سعيها لامتكلا سلاح نووي.

وشدد على أن بلاده لن تسمح لطهران بامتلاك قدرات نووية.

إلى ذلك، أكد أن إسرائيل ستواصل "الدفاع عن نفسها" ضد العدوان الإيراني، بحسب تعبيره.

من جهته، شدد الوزير الأميركي على أهمية العلاقات بين البلدين، قائلا: "نتعهد بضمان أمن إسرائيل وتقدمها العسكري".

أول زيارة لمسؤول أميركي رفيع

يذكر أن أوستن كان وصل أمس الأحد إلى إسرائيل في أول زيارة لمسؤول أميركي رفيع المستوى، للبحث في عودة الولايات المتحدة إلى الاتفاق النووي الإيراني الذي تعارضه إسرائيل.

وأتت تلك الزيارة بعد أيام فقط من إعلان واشنطن أنها عرضت أفكارا "جادة للغاية" بشأن إحياء الاتفاقية المتعثرة التي تعارضها إسرائيل بشدة.

كما تزامنت مع تعرض منشأة نطنز الإيرانية فجر أمس لهجوم لم تكشف كافة تفاصيله بعد، إلا أن طهران اتهمت إسرائيل بالتورط فيه، متوعدة بالانتقام، وفق ما جاء على لسان المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، ووزير الخارجية محمد جواد ظريف على السواء.

وفور وصوله، التقى أوستن نظيره الإسرائيلي، بيني غانتس، الذي قال عقب اللقاء "طهران تشكل اليوم تهديدا استراتيجيا للأمن الدولي وللشرق الأوسط ودولة إسرائيل". كما أضاف "سنعمل جاهدين مع حلفائنا الأميركيين لضمان تأمين المصالح الحيوية للعالم وللولايات المتحدة في أي اتفاقية جديدة مع إيران، تمنع حدوث سباق تسلح خطير في المنطقة".