.
.
.
.

روحاني ينتقد معارضي رفع العقوبات.. "هل أغلقت آذانكم؟"

"العقوبات تعني أننا نشتري سلعاً مستوردة بقيمة إضافية قدرها 20%"

نشر في: آخر تحديث:

مع احتمال رفع العقوبات الأميركية عن إيران من قبل إدارة الرئيس جو بايدن على الرغم من عدم التفاؤل باتفاق قريب حول الاتفاق النووي خلال الجولة الرابعة الجارية حالياً في فيينا، انتقد الرئيس الإيراني حسن روحاني مجدداً المعارضات الداخلية لإلغاء العقوبات.

وسخر روحاني، خلال اجتماع الحكومة أمس الأربعاء، من معارضي رفع العقوبات داخل إيران، قائلاً إن "البعض لا يكترث للعقوبات. نحن في حرب وقصف. هل أغلقت آذانكم؟"، بحسب "إيران إنترناشونال".

"ذنب كبير"

كما أضاف: "ما زلت لا أفهم ما يقوله البعض عن العقوبات. العقوبات تعني أننا نشتري سلعاً مستوردة بقيمة إضافية قدرها 20%"، معتبراً أن "من يكون بإمكانه رفع العقوبات ويتأخر للحظة واحدة فإنه اقترف ذنباً كبيراً".

إلى ذلك، أشار إلى التأخير في توفير لقاح كورونا، موضحاً أنه كان من الممكن توفير اللقاح "في وقت مبكر"، لكن إيران كانت في نهاية "القائمة".

جانب من المفاوضات النووية في فيينا (أرشيفية)
جانب من المفاوضات النووية في فيينا (أرشيفية)

تأتي تصريحات روحاني بعدما قال الأسبوع الماضي: "أنا وباعتباري رئيس الحكومة أعلن للناس أن العقوبات تم إلغاؤها".

يذكر أن الأيام الأخيرة من ولاية روحاني تشهد محادثات مكثفة في فيينا من أجل إلغاء العقوبات والعودة إلى الاتفاق النووي، غير أن إيران وأوروبا وأميركا أكدت أنه لا تزال هناك خلافات ملحوظة في المواقف.