نووي إيران

مسؤول من الوكالة الذرية يزور إيران.. عودة محطة بوشهر للعمل

المنظمة الإيرانية للطاقة الذرية كانت أعلنت توقف محطتها الوحيدة للطاقة النووية بسبب "عطل تقني" لم تحدد طبيعته

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

أعلن مبعوث إيران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية، كاظم غريب آبادي، أن نائب رئيس الوكالة التابعة للأمم المتحدة، ماسيمو ابارو، سيزور إيران من أجل أمور "روتينية"، ولا يوجد مخطط لإجراء محادثات، نقلا عن وكالة "تسنيم" شبه الرسمية للأنباء.

ونسبت الوكالة إلى المبعوث الإيراني آبادي، أن "الزيارة تتماشى مع أنشطة الضمانات الروتينية في إطار اتفاق الضمانات الشاملة".

وأضاف: "رغم أننا على اتصال دائم بالوكالة إلا أنه لا توجد خطط لإجراء محادثات في طهران".

وفي وقت سابق، ذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية، اليوم السبت، أن محطة بوشهر للطاقة النووية استأنفت أعمالها في أعقاب إغلاقها قبل أسبوعين من أجل إجراء إصلاحات.

ونقلت الهيئة عن مصطفى رجبي مشهدي، المتحدث باسم شركة "تافانير" الحكومية للطاقة "بعد إصلاحات... عادت محطة بوشهر للطاقة للعمل، يجري تزويد شبكة التوزيع في البلاد بألف ميغاوات من الكهرباء".

وتعاني إيران من انقطاع الكهرباء، ويرجع المسؤولون ذلك إلى ارتفاع الطلب على الكهرباء بسبب الأجواء الحارة الجافة خلال فصل الصيف.

وكان رئيس منظمة الطاقة النووية الإيرانية، أعلن قبل أسبوع، أن محطة بوشهر ستعاود نشاطها خلال يومين، مشيرا إلى أن كمية الوقود الحالية بمحطة بوشهر النووية ستنتهي في غضون الشهرين أو الأشهر الثلاثة القادمة.

إلى ذلك، أوضح أن الجهود متواصلة حاليا من أجل توفير وقود جديد لمحطة بوشهر النووية.

وكانت المنظمة الإيرانية للطاقة الذرية أعلنت توقف محطتها الوحيدة للطاقة النووية والواقعة في جنوب البلاد، بسبب "عطل تقني" لم تحدد طبيعته.

كما أفادت المنظمة في بيان مقتضب الاثنين الماضي، أنه "على إثر عطل تقني في محطة بوشهر تم توقيف العمل فيها بشكل مؤقت وخرجت عن شبكة الكهرباء الوطنية".

وفي حين لم تحدد طبيعة المشكلة، أكدت أنه "بطبيعة الحال، بعد أن يتم حل هذه المشكلة التقنية، سيعاد ربط المحطة بشبكة الكهرباء الوطنية"، وفق فرانس برس.

يشار إلى أن مسؤولاً إيرانياً كان أعلن، توقف محطة بوشهر بشكل مفاجئ عن إنتاج الطاقة الكهربائية إلا أنه لم يكشف عن الأسباب، ولم يقدم تفاصيل إضافية بهذا الخصوص.

يذكر أن روسيا بنت المحطة الواقعة على سواحل الخليج، وهي مزودة بمفاعل تبلغ طاقته 1000 ميغاوات، ودخلت الخدمة في 2013. وتقع بوشهر على سواحل الخليج في جنوب إيران، في منطقة غالباً ما تشهد نشاطاً زلزالياً وهزات أرضية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.