.
.
.
.

متحور "دلتا" ينهش إيران.. وارتفاع إصابات كورونا 24%

رئيس مركز مكافحة كورونا في طهران: الإصابات بـ"دلتا" في العاصمة "بلغت ذروتها

نشر في: آخر تحديث:

أعلن رئيس مركز مكافحة كورونا في طهران، علي رضا زالي، عن موجة الانتشار السريع لمتحور دلتا الهندي في ظل زيادة إصابات الفيروس بنسبة 24%.

ووفقاً لوكالة أنباء "فارس"، فقد أكد زالي اليوم الخميس أن "الفئات العمرية للمصابين تغيرت بالتزامن مع زيادة 15.4% في عدد المرضى الذين تم نقلهم لوحدات العناية المركزة في مستشفيات طهران، ما يهدد باحتمال امتلاء الأسرة مجدداً"، مشدداً على أنه يجب أن تبدأ عملية التطعيم "على الفئة العمرية من 50 إلى 60 عاماً بسرعة".

بلغت ذروتها

كما أضاف أن الإصابات بـ"دلتا" في طهران "بلغت ذروتها في ظل الموجة الخامسة من كورونا، حيث يتم علاج 5600 مصاب، في حين أن حالات الخروج من المستشفى بحالة توازن سلبي مع عدد المرضى الجدد".

يأتي هذا فيما أعلن نائب رئيس شرطة المرور في طهران، تيمور حسيني، عن حظر مغادرة العاصمة "بأي اتجاه"، قائلاً إنه سيتم تغريم المخالفين مليون تومان.

يشار إلى أنه بحسب آخر الإحصاءات الرسمية لوزارة الصحة الإيرانية، فقد بلغ عدد وفيات كورونا أمس الأربعاء 166، فيما بلغ العدد الإجمالي لوفيات الفيروس في البلاد 85216. كما تم تسجيل 17 ألفاً و212 حالة إصابة جديدة في الـ24 ساعة الماضية.

سيارة إسعاف تنقل مريض كورونا إلى مستشفى في طهران (أرشيفية)
سيارة إسعاف تنقل مريض كورونا إلى مستشفى في طهران (أرشيفية)

لقاحات كورونا

ووفق الوزارة، فقد تلقى 4 ملايين و507 آلاف و480 شخصاً "الجرعة الأولى" من اللقاح، فيما تلقى مليونان و52 ألفاً و170 شخصاً "الجرعة الثانية".

وبالرغم من مزاعم إيران بإنتاج العديد من اللقاحات "محلياً" واستيراد لقاحات أجنبية، بما في ذلك الصينية والهندية والروسية، فقد تم إيقاف التطعيم للأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 70 عاماً في العديد من المحافظات بسبب عدم وجود لقاحات.

يذكر أن تأخر الحكومة الإيرانية في تقديم اللقاحات أدى إلى زيادة الطلب على السفر لبعض الدول المجاورة، بما في ذلك أرمينيا وتركيا وروسيا وغيرها لتلقي اللقاح المجاني.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة