.
.
.
.
احتجاجات إيران

بمشاركة دولية.. مؤتمر للمعارضة الإيرانية يُختتم اليوم في ألبانيا

المعارضة الإيرانية تناقش سياسة النظام التي وصفتها بالقمعية

نشر في: آخر تحديث:

تختتم اليوم الاثنين، في ألبانيا، فعاليات المؤتمر السنوي للمعارضة الإيرانية بمشاركة شخصيات سياسية دولية عبر الإنترنت، أبرزها وزير الخارجية الأميركي السابق مايك بومبيو.

وناقش المؤتمر عدداً من المواضيع، من بينها أزمة بقاء النظام الإيراني في السلطة، وخطورةُ سياساته الخارجية ونهجه القمعي.

من المؤتمر
من المؤتمر

منظمة "مجاهدي خلق" الإيرانية المعارضة كانت افتتحت مؤتمرها السنوي العام بتوجيه انتقادات حادة للرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي.

ودانت مريم رجوي رئيسة "المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية" في كلمتها الانتخابات الرئاسية الإيرانية ووصفتها بـ"الزائفة".

ومؤتمر "منظمة مجاهدي خلق" هذا العام يُعتبر غير مسبوق من حيث الحجم.

والمؤتمر الذي عقد تحت عنوان "إيران الحرة 2021" ربط عبر الإنترنت آلاف المنتمين لـ"منظمة مجاهدي خلق" في معسكرهم في ألبانيا مع مؤيديهم حول العالم، وبينهم شخصيات سياسية غربية. كما ترافق مع تنظيم تجمعات احتجاجية في برلين ولندن وبروكسل.

وتحظر إيران المنظمة التي يشكل "المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية" جناحها السياسي، لكنها تنشط في المنفى سعياً للإطاحة بالنظام الديني، وهي تتهم رئيسي بالمسؤولية عن إعدامات جماعية طالت الآلاف من عناصرها عام 1988.