.
.
.
.
ميليشيات إيران

الناتو يدين الهجوم على الناقلة ويعرب عن قلقه من أفعال إيران

بريطانيا: هجوم إيران على الناقلة في بحر العرب كان متعمداً.. وحان الوقت لأن توقف طهران أعمالها المزعزعة على الفور

نشر في: آخر تحديث:

أدان حلف شمال الأطلسي "الناتو" اليوم الثلاثاء الهجوم على ناقلة النفط "ميرسر ستريت" قبالة ساحل عمان.

وقال القائم بأعمال المتحدث باسم التحالف في بيان: "تعد حرية الملاحة أمراً حيوياً لجميع حلفاء الناتو، ويجب دعمها وفقا للقانون الدولي".

وأضاف البيان أن بريطانيا والولايات المتحدة ورومانيا استنتجت أن "إيران مسؤولة على الأرجح عن هذا الحادث".

وتابع: "لا يزال الحلفاء يشعرون بقلق من أفعال إيران المزعزعة للاستقرار في المنطقة، ويدعون طهران إلى احترام التزاماتها الدولية".

ورحّب وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب بانضمام الناتو لإدانة الهجوم على الناقلة النفطية في بحر العرب.

السفينة إثر الهجوم عليها في بحر العرب
السفينة إثر الهجوم عليها في بحر العرب

وقال راب: "نعتقد أن هجوم إيران على الناقلة النفطية في بحر العرب كان متعمداً"، مضيفاً: "حان الوقت لأن توقف إيران أعمالها المزعزعة في المنطقة على الفور".

بدوره قال الاتحاد الأوروبي إن "الهجوم على الناقلة النفطية في بحر العرب يعارض حرية الملاحة"، مضيفاً: "نرفض أي عمل يؤثر على استقرار المنطقة ويهدد الملاحة البحرية".

وكانت الولايات المتحدة قد تعهدت الاثنين بـ"رد جماعي" مع حلفائها على إيران بعد الهجوم على سفينة تجارية في بحر العرب أسفر عن مقتل شخصين.

وقال وزير الخارجية الأميركي أنطوني بلينكن: "نحن على اتصال وثيق وتنسيق مع المملكة المتحدة وإسرائيل ورومانيا ودول أخرى. وسيكون الرد جماعياً" على الهجوم الإيراني.

الأضرار التي لحقت بالسفينة
الأضرار التي لحقت بالسفينة

كما كرر الإشارة إلى أن بلاده خلصت إلى استنتاج مفاده أن إيران كانت وراء الهجوم الخميس بطائرة مسيرة على ناقلة النفط "ميرسر ستريت".

يذكر أن الهجوم الذي استهدف الناقلة التي ترفع علم ليبيريا، وهي مملوكة لشركة يابانية وتديرها شركة "زودياك ماريتايم" الإسرائيلية، قبالة ساحل سلطنة عُمان، أسفر عن مقتل موظف بريطاني في شركة "أمبري" للأمن وآخر روماني من أفراد الطاقم.

ووصف بلينكن الحادث بأنه "تهديد مباشر لحرية الملاحة والتجارة"، قائلاً: "لقد رأينا سلسلة من الأفعال التي قامت بها إيران على مدى أشهر عدة، بما فيها ضد حركة الشحن، لذا لست متأكداً من أن هذا الفعل بالتحديد هو أمر جديد أو ينذر بشيء ما بطريقة أو بأخرى، بالنسبة إلى الحكومة الجديدة".وتابع: "لكن ما يقوله هذا الفعل هو أن إيران تواصل التصرف بقدر هائل من اللامسؤولية".