.
.
.
.

مسؤول إيراني يحذر من كارثة.. ويدعو لـ"غلق" الأهواز

المسؤول قال إن المستشفيات ممتلئة بمرضى كوفيد-19 ولا يوجد سرير لمصابين جدد

نشر في: آخر تحديث:

بسبب تفشي فيروس كورونا، دعا مسؤول طبي إيراني إلى إغلاق محافظة خوزستان (وهي التسمية الإيرانية للأهواز) جنوب البلاد لمدة أسبوعين.

وحذر المسؤول، فجر الأحد، من أن المحافظة مقبلة على كارثة كبيرة في حال عدم الإغلاق، حيث إن المستشفيات ممتلئة بمرضى كوفيد-19 ولا يوجد سرير لمصابين جدد، وفق "إيران إنترناشونال".

إهمال ومخاوف

يشار إلى أنه رغم أن الأهوازيين يشكون إهمالاً في كثير من المجالات، من بينها القطاع الصحي، فإن هناك مخاوف من أن يكون الإغلاق منعاً لاحتجاجات محتملة.

فقد خرج الأهوازيون في يوليو الفائت في احتجاجات بسبب نقص المياه عرفت بـ"انتفاضة العطش". وأسفرت عن سقوط عدد من القتلى والجرحى. كما أظهرت مقاطع فيديو للتظاهرات في مناطق عدة من الأهواز استخدام قوات الأمن القوة مع المحتجين.

من احتجاجات الأهواز (أرشيفية)
من احتجاجات الأهواز (أرشيفية)

احتجاجات سابقة

وتعتبر خوزستان أبرز مناطق إنتاج النفط في إيران وإحدى أغنى المحافظات الـ31، كما أنها من المناطق القليلة في إيران التي تقطنها أقلية كبيرة من السكان العرب.

كما سبق لسكان المحافظة أن اشتكوا تعرضهم للتهميش من قبل السلطات. وفي 2019، شهدت خوزستان احتجاجات مناهضة للحكومة طالت أيضاً مناطق أخرى من البلاد.

ارتفاع عدد المدن الحمراء

يذكر أن إصابات كورونا في إيران تجاوزت الـ4 ملايين، وبلغ عدد الوفيات أكثر من 93 ألفاً.

وأعلنت وزارة الصحة، السبت، ارتفاع عدد المدن الحمراء في البلاد إلى 336 مدينة، في وقت ارتفعت فيه أعداد وفيات الفيروس اليومية، بعد أزمة نقص الأسرة ووحدات العناية المركزة والأكسجين.

سيارة إسعاف تنقل مريض كورونا إلى مستشفى في طهران (أرشيفية)
سيارة إسعاف تنقل مريض كورونا إلى مستشفى في طهران (أرشيفية)

إلى ذلك أضافت أن 84 مدينة تقع في الحالة البرتقالية، لافتة إلى وجود 28 مدينة فقط في الحالة الصفراء، وفق وسائل إعلام محلية.