.
.
.
.
فيروس كورونا

رئيسي: وضع كورونا بإيران غير مقبول ويجب اتخاذ إجراءات فورية

نشر في: آخر تحديث:

أفادت وكالة أنباء فارس الإيرانية اليوم السبت بأن الرئيس إبراهيم رئيسي اعتبر أن وضع البلاد مع تفشي فيروس كورونا "أمر غير مقبول".

وأكد خلال ترأسه اجتماع اللجنة الوطنية لمكافحة كورونا "على ضرورة الإسراع في إنتاج اللقاحات المحلية الصنع المضادة لكورونا، مشيرا إلى أن استيراد اللقاحات يجب أن يتم فقط تحت إشراف وزارة الصحة".

وأشار إلى ضرورة اتخاذ إجراءات فورية لمنع التجمعات والأنشطة في المراكز المزدحمة.

وزار الرئيس الإيراني، مع عدد من وزرائه، أمس الجمعة، محافظة خوزستان (وهي التسمية الإيرانية للأهواز)، في زيارة لم يعلن عنها مسبقا، وتهدف حسب وسائل إعلام محلية لمعالجة أزمات المحافظة الجنوبية، ولاسيما المياه والبيئة.

ولدى زيارته لمستشفى رازي في الأهواز أمام حشد من الكوادر العلاجية والطبية، قال رئيسي إن "أولويتنا تتمثل بمعالجة تفشي كورونا والحكومة تبذل كل ما في وسعها لمساعدة أهالي محافظة خوزستان في هذا الصدد".

ودعا رئيسي إلى استخدام المعسكرات إذا دعت الحاجة إلى المزيد من الأماكن لاستشفاء مرضى كورونا، مضيفا أن "الحكومة تبذل قصارى جهودها واهتمامها لمعالجة المشاكل الناجمة التي سببها تفشي كورونا وسنعمل على تحسين الأوضاع".

وبسبب تفشي فيروس كورونا، كان مسؤول طبي إيراني دعا قبل إلى إغلاق محافظة خوزستان (وهي التسمية الإيرانية للأهواز) جنوب البلاد لمدة أسبوعين.

وحذر المسؤول من أن المحافظة مقبلة على كارثة كبيرة في حال عدم الإغلاق، حيث إن المستشفيات ممتلئة بمرضى كوفيد-19 ولا يوجد سرير لمصابين جدد، وفق "إيران إنترناشيونال".

يذكر أن إصابات كورونا في إيران تجاوزت الـ4 ملايين، وبلغ عدد الوفيات أكثر من 93 ألفاً.

وأعلنت وزارة الصحة، قبل أيام، ارتفاع عدد المدن الحمراء في البلاد إلى 336 مدينة، في وقت ارتفعت فيه أعداد وفيات الفيروس اليومية، بعد أزمة نقص الأسرة ووحدات العناية المركزة والأكسجين.