.
.
.
.

موسكو: لافروف بحث مع بلينكن إحياء الاتفاق النووي

نشر في: آخر تحديث:

فيما لا تزال المفاوضات النووية متوقفة منذ يونيو الماضي، تواصل روسي ومعها دول أوروبية السعي للدفع نحو إعادة استئنافها.

وفي هذا السياق، أعلنت وزارة الخارجية الروسية اليوم الأربعاء أن الوزير سيرغي لافروف بحث مع نظيره الأميركي أنتوني بلينكن‭‭ ‬‬إحياء الاتفاق النووي الإيراني.

كما أشارت في بيان مقتضب، بحسب ما نقلت وكالات محلية رسمية أن الوزيرين "تبادلا الآراء بشأن أفق استئناف التطبيق الكامل لخطة العمل الشاملة المشتركة".

قبيل لقاء لهيان

ولفتت إلى أن الاتصال الذي تم بناء على طلب بلينكن، تطرق أيضا إلى عدد واسع من المسائل التي تهم الطرفين.

يذكر أن هذا الاتصال أتى قبيل وقت وجيز من لقاء جمع لافروف بوزيري الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان في موسكو.

ولطالما شددت موسكو على أهمية استئناف المحادثات النووية التي انطلقت في فيينا في أبريل الماضي، وتوقفت في يونيو دون أن تستأنف حتى الآن، وذلك بعد 6 جولات لم تذلل كافة العقبات أمام إعادة إحياء الاتفاق الموقع عام 2015.

مفاوضات فيينا (أرشيفية - فرانس برس)
مفاوضات فيينا (أرشيفية - فرانس برس)

في حين أكدت طهران على لسان أكثر من مسؤول حالي أن المفاوضات ستستأنف قريبا جدا، بل قبل نوفمبر، بحسب ما أوضح المتحدث باسم الخارجية سعيد خطيب زادة قبل أيام قليلة.

بدوره، أكد مندوب روسيا لدى المنظمات الدولية، ميخائيل أوليانوف، أمس أن العودة إلى طاولة المفاوضات "مسألة وقت وستحصل في وقت قريب جدا"