.
.
.
.

روسيا: مفاوضات فيينا يجب ألا تستأنف من الصفر

نشر في: آخر تحديث:

أكد مندوب روسيا لدى المنظمات الدولية ميخائيل أوليانوف، أن مفاوضات فيينا بشأن الاتفاق النووي الإيراني يجب ألا تستأنف من الصفر.

وأضاف أوليانوف في تغريدة على تويتر اليوم الثلاثاء، أن مفاوضات فيينا أحرزت تقدماً كبيراً ومفيداً في الجولات السابقة.

وأتت تصريحات أوليانوف، بعدما كررت إيران، أمس الاثنين، التأكيد على أن وفدها سيعود إلى طاولة المفاوضات النووية.

"لا تفاوض على نص جديد"

وكان المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، قال إن المفاوضات في فيينا ستقام قريبا، إلا أنه شدد بحسب ما نقلت وسائل إعلام محلية على أن الوفد الإيراني لن يتفاوض على نص جديد، مؤكدا أن الحوار سيكون في إطار الاتفاق النووي.

إلى ذلك، سجل لوما على الدول الأوروبية ملمحا إلى تخاذلها في حماية الاتفاق النووي السابق. وقال "لو كان الغرب جادا في المفاوضات لما كان الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب، تجرأ على التطاول على الاتفاق".

وكان وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، أكد أول من أمس الأحد أيضا، بحسب ما أفادت وكالة "إرنا"، أن المفاوضات حول الملف النووي الإيراني ستستأنف في فيينا.

مفاوضات فيينا (أرشيفية - فرانس برس)
مفاوضات فيينا (أرشيفية - فرانس برس)

سنعود قريباً

كما أوضح أن بلاده "تراجع الآن جولات المفاوضات السابقة خاصة الجولات الأخيرة التي جرت". وتابع قائلا "ندرس حاليا نتائج محادثات فيينا بصورة مكثفة، وأعتقد أننا سنعود إلى طاولة التفاوض قريبا".

يذكر أنه خلال الأيام الماضية تتالت التصريحات من قبل مسؤولين إيرانيين حول العودة إلى المحادثات النووية "قريبا"، إلا أن موعدا لم يحدد بعد، كما وقع جدل حول ماهية عبارة قريبا.

وكانت المفاوضات التي انطلقت في فيينا في أبريل الماضي، توقفت بعد 6 جولات، في يونيو دون التوصل لتوافق تام على كافة القضايا العالقة من أجل إعادة إحياء الاتفاق النووي الموقع بين الدول الكبرى وطهران في العام 2015، والذي انسحبت منه الإدارة الأميركية السابقة برئاسة دونالد ترمب، معيدة فرض العقوبات على السلطات الإيرانية.