.
.
.
.

برلمان إيران يرفض مرشح رئيسي لمنصب وزير التربية والتعليم

نشر في: آخر تحديث:

لم يتمكن المرشح الذي اقترحه الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي لوزارة التربية والتعليم، مسعود فياضي، من الحصول على ثقة البرلمان.

فقد صوّت 115 نائباً لصالحه مقابل 140 ضده وامتنع خمسة من إجمالي 260 نائبا عن التصويت.

وكان الرئيس الإيراني اقترح مسعود فياضي لهذا المنصب ما أثار الكثير من التساؤلات نظراً لصلة القرابة بينه وبين رئيس بلدية طهران علي رضا زاكاني من جهة وكونه لم يخدم في وزارة التربية والتعليم بتاتاً من جهة أخرى.

كما يعارض العاملون في وزارة التربية والتعليم الذين يقومون باحتجاجات متواصلة اختيار أي وزير لم يسبق وأن عمل ضمن كادر التعليم في الوزارة.

لا خبرة في التعليم

ويحمل فياضي البالغ من العمر 46 عاماً، شهادة الهندسة العمرانية من جامعة طهران ويعمل أستاذاً لـ "المنطق في فهم الدين" في معهد "الحكمة والدين"، وعمل مديراً لمؤسسة النشر في وزارة التربية والتعليم ورئيس تحرير مجلة "رشد".

بدوره، دافع رئيسي عن الوزير المقترح أمام البرلمان اليوم الثلاثاء، قائلاً إنه اقترح فياضي "مع التركيز في الحكومة على الجدارة ومكافحة الفساد".

من البرلمان الإيراني (أرشيفية- فرانس برس)
من البرلمان الإيراني (أرشيفية- فرانس برس)

إلا أن لجنة التعليم البرلمانية عارضت انتخاب فياضي، لمنصب وزير التربية والتعليم، وأعلن رضا حاجي بور، المتحدث باسم لجنة التعليم النيابية أن فياضي "ليس من المعلمين وليست لديه خبرة في مجال التدريس".

جدير بالذكر أن المرشح لوزارة التربية والتعليم، ضمن تشكيلة الحكومة الأولى، كان حسين باغ جولي، إلا أنه لم يحصل على ثقة البرلمان كذلك.