.
.
.
.

المشهد يتكرر.. إضرام النار في صورة سليماني وسط إيران

نشر في: آخر تحديث:

لم تمر إلا أيام قليلة على إحراق مجسم لقاسم سليماني، حتى أضرم مجهول مساء الجمعة النار في صورته عند مدخل مدينة كرمان وسط البلاد.

فقد تداول ناشطون على مواقع التواصل مقطعاً مصوراً لإضرام النار في صورة لسليماني الذي قتل بغارة أميركية في يناير 2020، من قبل مجهول في مشهد تكرر مراراً في السابق.

وتأتي حوادث حرق مجسمات وصور قائد فيلق القدس في الحرس الثوري، في ظل أزمة معيشية وتدهور في الأوضاع الاقتصادية لآلاف الإيرانيين.

يذكر أن مشهد حرق تماثيل سليماني حدث في السابق، ففي الخامس من يناير الجاري، أضرم مجهولون النيران في مجسم لسليماني في مدينة شهركرد بعد ساعات على تشييده.

حوادث حرق سابقة

كذلك، في أغسطس الماضي(2021) أحرق شبان إيرانيون تمثالا لسليماني وهتفوا ضده في منطقة ياسوج وسط البلاد.

ولم يقتصر حرق صور ولافتات سليماني على إيران، بل وصل إلى دول ينشط فيها الحرس الثوري أبرزها العراق وسوريا ولبنان، وسط اتهامات لطهران بنشر الدمار والفوضى بالمنطقة.

ويتهم قسم من الإيرانيين القيادي الذي اغتيل بضربة أميركية في محيط مطار بغداد، بالسيطرة على السياسة الخارجية للبلاد.

كما يتهمونه والحرس الثوري بتبديد أموال الدولة على الميليشيات في الخارج، بدل إطعام الشعب، والنظر في أحواله، وقد رفعت مرار شعارات في هذا السياق خلال تظاهرات متفرقة شهدتها بعض أنحاء البلاد سابقا.

يشار إلى أن مدينة كرمان التي شهدث عملية حرق صورة سليماني تقع وسط البلاد في محافظة كرمان. وهذه المدینة من أهم المدن في إیران.

وتعتبر ثامن مدينة من حيث المساحة في إیران، وهي من المدن التاریخیة والثقافیة في البلاد.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة