.
.
.
.
نووي إيران

البرلمان الإيراني يحدد شروط العودة للالتزام بالاتفاق النووي

كما طالب البيان برفع كل العقوبات الأميركية بطريقة يمكن التحقق منها

نشر في: آخر تحديث:

ذكرت وكالة إيران للأنباء أن أغلبية الأعضاء في البرلمان الإيراني أصدروا اليوم الأحد بيانا يتضمن شروطاً يجب الوفاء بها إذا عادت طهران للالتزام بالاتفاق النووي الموقع في 2015 مع القوى العالمية.

واتفق 250 من أعضاء البرلمان على أنه يتعين على الولايات المتحدة والأطراف الأوروبية في الاتفاق تقديم ضمانات بعدم الانسحاب من الاتفاق بعد إحياء العمل به وبعدم تفعيل آلية لإعادة فرض العقوبات على طهران.

كما طالب البيان برفع كل العقوبات الأميركية بطريقة يمكن التحقق منها.

تراجع الوفد الإيراني

يأتي ذلك فيما ترددت أنباء مؤخراً حول تراجع الوفد الإيراني في مفاوضات فيينا عن بعض مطالبه بغية إحياء الاتفاق النووي، وحذر ممثل المرشد علي خامنئي في الحرس الثوري الإيراني، عبد الله حاجي صادقي قائلاً: "ينبغي الحؤول دون اتخاذ أي خطوة تفسر على أنها تراجع من قبل فريق التفاوض الإيراني".

وجاء تحذير صادقي في مقال نشره أمس السبت في نشرة "الأخبار والتحليل" التابعة للحرس الثوري. وأشار صادقي إلى مسودة اتفاق، نشرتها وكالة "رويترز" مؤخراً، يتم بحثها في فيينا لإحياء "خطة العمل الشاملة المشتركة" (الاتفاق النووي). وفي هذا السياق كتب صادقي: "إدارة الولايات المتحدة تحاول تحقيق إنجاز، بنشرها هذه الرواية المزورة"، واتهم واشنطن بالسعي لـ"حشد الرأي العام في إيران"، مضيفاً أنه "يجب مواجهة هذا الإجراء في الداخل" الإيراني.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة