اختراق جديد.. صور مهسا أميني تغزو موقع بلدية طهران

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

في ظل موجة الغضب العارمة إثر وفاة الشابة الإيرانية الكردية مهسا أميني، الأسبوع الماضي، أفاد ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، مساء الأربعاء، بأن موقع بلدية طهران قد تعرّض للاختراق، ومعه موقع رئاسة الجمهورية الإيرانية.

ونشر المخترقون صور الشابة الراحلة التي قضت على يد شرطة الأخلاق تعذيباً.

مواقع رسمية تقرصنت

جاء ذلك بعد ساعات من تعرض موقع وزارة الثقافة الإيرانية، فضلا عن المصرف المركزي إلى الاختراق من قبل مجموعة من القراصنة، بالتزامن مع تواصل الاحتجاجات في البلاد لليوم الخامس على التوالي، تنديدا بمقتل الشابة الكردية مهسا أميني.

فيما تبنت مجموعة "أنانيموس" الشهيرة في عالم القرصنة، عملية الاختراق هذه للموقع الإلكتروني للبنك المركزي، وكذلك وزارة الثقافة والإرشاد الإيرانية.

وتعرضت أيضا وكالة الأنباء الإيرانية "فارس" للاختراق، ما أدى إلى توقفها بشكل مؤقت قبل عودتها للعمل مجدداً.

بدورها، أكدت السلطات الإيرانية قرصنة منظومة البنك المركزي، وأفادت وكالة "إيرنا" الرسمية أن قراصنة تمكنوا من اختراق موقع المصرف.

رواية مزعومة

يذكر أن وفاة مهسا أميني (22 عاما)، والتي اعتقلتها "شرطة الأخلاق" في طهران الأسبوع الماضي، بسبب ارتدائها "ملابس غير مناسبة"، أثارت غضبا عارما في إيران بشأن قضايا، من بينها الحريات وتدهور الاقتصاد بسبب العقوبات.

فيما زعم وزير الداخلية أحمد وحيدي، أن "مهسا كانت تعاني على ما يبدو من مشاكل صحية سابقة، وأجريت لها عملية جراحية في الدماغ حين كانت في الخامسة من العمر".

لكنّ والد الضحية نفى تلك المعلومات جملة وتفصيلا، مؤكدا أن ابنته كانت "بصحة ممتازة".

وغالبا ما تفرض "شرطة الأخلاق" في إيران، قيوداً مشددة على النساء في الملبس، بينها منعهن من ارتداء معاطف فوق الركبة أو سراويل ضيقة وسراويل جينز، إضافة إلى الملابس ذات الألوان الفاقعة، فضلا طبعا عن فرضها الحجاب الإجباري.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة