شباب طهران يدعون لتظاهرات جديدة.. "نظام القتل سيرحل"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

في تحدٍّ لحملة القمع التي تشهدها حالياً التظاهرات المستمرة في إيران منذ منتصف الشهر الماضي، لاسيما مع انطلاق محاكمة موقوفين بعقوبات قد تصل إلى الإعدام، وجه شبان طهران اليوم الثلاثاء دعوات جديدة للتظاهر في جميع أحياء العاصمة.

فتحت شعار "ترقبوا الانتقام.. الذي سيحل بكم أسرع مما تتوقعون"، وجه شباب أحياء طهران دعوة لتنظيم تظاهرات ضد النظام، اليوم الثلاثاء وغداً الأربعاء، في جميع أحياء العاصمة، منذ الظهيرة حتى المساء.

وكتبت هذه المجموعة على حسابها في مواقع التواصل الاجتماعي، أن "قادة النظام الإيراني المتعطش للدماء والقاتل للأطفال لا ينبغي أن يتصوروا أن بإمكانهم الاستمرار بالقتل والإجرام إلى الأبد".

""لا تخافوا"

كذلك أكدوا أن على المرشد علي خامنئي ومن يتبعه أن "يعلموا أنهم سيدفعون ثمن كل الدماء التي أراقوها"، بحسب ما نقل موقع "إيران إنترناشيونال".

في السياق ذاته، أظهر مقطع فيديو تلميذات في مدرسة بطهران، اليوم، يشجعن الاحتجاجات بشعار: "لا تخافوا.. لا تخافوا نحن مع بعض".

الحرس الثوري يهدد

تأتي الاعتصامات والاحتجاجات الطلابية الجديدة، رغم التهديدات التي وجهها القائد العام للحرس الثوري، حسين سلامي، قبل يومين، ضد الطلاب.

من تظاهرات طهران (أ ف ب)
من تظاهرات طهران (أ ف ب)

يذكر أن إيران تشهد منذ 16 سبتمبر الماضي، يوم وفاة الشابة الكردية مهسا أميني البالغة من العمر 22 عاما بعد 3 أيام فقط من اعتقالها على أيدي شرطة الأخلاق، احتجاجات غير مسبوقة منذ 2019، شارك فيها العديد من الشبان والشابات الغاضبين، ومن جميع طبقات المجتمع.

ما شكل أحد أكثر التحديات جرأة للسلطات وللزعماء الحاكمين من رجال الدين منذ ثورة 1979.

إلا أن القوى الأمنية تصدت لها بعنف، ما أدى إلى مقتل المئات من المحتجين، إذ أكد عدد من المنظمات الحقوقية مقتل ما لا يقل عن 250 متظاهرا، فيما اعتقل الآلاف في أنحاء إيران.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة