إيران.. مقتل مسؤول وإصابة آخرين جراء تحطم مروحية كانت تقل وزير الرياضة

وبحسب شهود عيان، فإن الوزير لم يتعرض لأذى كبير، وإن اثنين من مرافقيه في حالة حرجة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

لقي شخص واحد مصرعه وأصيب آخرون، إثر تحطم مروحية كان يستقلها وزير الرياضة بينما كانت تحاول الهبوط في مجمع رياضي بمدينة بافت جنوبي البلاد.

وأسفر عن سقوط ضحية واحدة حتى اللحظة وهو مستشار الوزير إسماعيل أحمدي، وتم نقل سائر الركاب لمستشفى مدينة بافت لتلقي العلاج.

وبحسب شهود عيان، فإن الوزير لم يتعرض لأذى كبير، وإن اثنين من مرافقيه في حالة حرجة.

ووفق تصريحات مساعد الهلال الأحمر في المحافظة، فإن المروحية تعرضت لحادث أثناء هبوطها في ملعب لكرة القدم بمدينة بافت وسقطت إثرها من ارتفاع 10 إلى 15 مترا.

وأسفر الحادث عن إصابة 16 من الركاب توفي أحدهم جراء سقوط المروحية.

وكان برفقة الوزير ممثل مدينة بافت في البرلمان وعدد من مساعدي الوزير ومسؤولي الوزارة.

وقالت الوكالة "سقطت صباح اليوم الخميس، مروحية تقل وزير الشباب والرياضة حميد سجادي أثناء هبوطها في المجمع الرياضي بمدينة بافت، وأصيب بعض الركاب، ونقلوا إلى مراكز طبية".

بدورها، ذكرت أنباء هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيراني أن "الوزير أصيب بجروح ومعه 14 راكباً"، مضيفة "يجري التحقيق في السبب الدقيق لهذا الحادث، وسيتم الإعلان عن مزيد من التفاصيل في وقت لاحق".

فيما قالت وسائل إعلام رسمية إيرانية، إن "المروحية كان على متنها بالإضافة إلى وزير الشباب والرياضة، رئيس الهيئة الإدارية والتشغيلية في الحكومة الإيرانية ميثم لطفي، وممثل مدينة بافت في البرلمان الإيراني "صمد الله صمدي"، بالإضافة إلى مراسل ومصور هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيراني.

من جانبه، قال موقع "سحام نيوز" الإيراني، إن الحالة الصحية لوزير الشباب والرياضة خطيرة جراء إصابته بجروح.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.