خامنئي يدعو بغداد للتنسيق من أجل وقف الحرب على غزة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

دعا المرشد الإيراني علي خامنئي بغداد للتنسيق مع طهران، لممارسة ضغوط "سياسية" على الولايات المتحدة وإسرائيل من أجل وقف الهجمات الإسرائيلية على قطاع غزة.

وفي اجتماع مع رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني في طهران، اليوم الاثنين، قال خامنئي إنه ينبغي بذل "جهد شامل"، مشيراً إلى قدرة البلدين على لعب دور وتأثير في هذا المجال من خلال التنسيق فيما بينهما.

مادة اعلانية

أتى طلب خامنئي من بغداد للانضمام إلى طهران، على خلفية تأثر العلاقات بين البلدين بأنشطة الميليشيات العراقية المدعومة من طهران.

السيطرة على الفصائل

من جانبه، قال الباحث في الشؤون الأمنية والسياسية بسام قزويني لـ "العربية.نت" إن وصول السوداني إلى طهران تم بعيد زيارة وزير الخارجية الأميركي إلى بغداد، بـ "غرض التداول وإيقاف التمرد الفصائلي".

وأضاف أن معظم الفصائل المسلحة اشتركت في حكومة السوداني وبعضها لا يزال خارج نطاق السلطة العراقية لكنها داخل دائرة السلطة الإيرانية.

وتابع قائلاً إن "السوداني يحاول جر هذه الميليشيات من مناطق السيطرة الإيرانية إلى مناطقه وإن لفترة محددة حتى إعلان الهدنة، والسوداني يعمل لتهدئة الميليشيات وإيقاف عملياتها للمساعدة على تحقيق الهدنة التي وعد بها وزير الخارجية الأميركي وإخراج القوى السياسية الداعمة له من دائرة الحرج".

وبحسب القزويني فإن "السوداني سيستجيب نسبياً لطلب وزير الخارجية بلينكن بمحاسبة مطلقي الصواريخ والطائرات المسيرة على القوات الأميركية في العراق".

توتر العلاقات

يذكر أن رئيس الوزراء العراقي وصل إلى طهران صباح اليوم الاثنين بعد ساعات من اجتماعه مع وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، والتقى الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي قبل أن يلتقي بعلي خامنئي.

وشهدت العلاقات الإيرانية العراقية توترات في السنوات الماضية بسبب الميليشيات من جهة وعدم سداد بغداد ديونها لطهران بسبب العقوبات الأميركية على إيران من جهة أخرى.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.