نووي إيران

غروسي يحث قادة العالم على استئناف الحوار مع إيران بشأن النووي

وذكرت صحيفة فايننشال تايمز، أن رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية "حث القوى العالمية على استئناف المحادثات مع إيران وعدم إغفال المخاطر التي يشكلها مخزونها من اليورانيوم المخصب"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

دعا المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، رافائيل غروسي، زعماء العالم إلى استئناف الحوار مع إيران بشأن البرنامج النووي الإيراني.

وذكرت صحيفة فايننشال تايمز، أن رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية "حث القوى العالمية على استئناف المحادثات مع إيران وعدم إغفال المخاطر التي يشكلها مخزونها من اليورانيوم المخصب".

وقال جروسي، بحسب ما نقلت عنه الصحيفة: "يجب أن يكون هناك نوع من إعادة إنشاء نظام الحوار مع إيران".

وأضاف أن الوضع المحيط بالبرنامج النووي الإيراني غير مؤكد للغاية، وحث الدول على "الجلوس وإعادة الانخراط".

ووفقا له، فإن "محاولة إعادة الاتفاق النووي الإيراني إلى خطة العمل الشاملة المشتركة لبرنامج إيران النووي، لن تنجح".

وأضاف جروسي: "لا يزال بإمكانك تسميتها خطة العمل الشاملة المشتركة (JCPOA)، ولكن يجب أن تكون خطة العمل الشاملة المشتركة (JCPOA 2.0) أو شيء من هذا القبيل لأنه يتعين عليك التكيف".

وفي وقت سابق، ندد المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، بشدة بانسحاب إيران المفاجئ من علمية تسمية العديد من مفتشي الوكالة ذوي الخبرة.

وأعرب المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية عن قلقه البالغ إزاء ما يبدو أنه قرار إيراني "بتجميد" تنفيذ بيان مارس المشترك حول إعادة تركيب معدات المراقبة.

وقال مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية، إنه ووفقا لتعريف الوكالة، فإن حوالي 42 كيلوغراما من اليورانيوم المخصب بنسبة 60% يكفي نظريا، إذا جرى تخصيبه بقدر أكبر لصنع قنبلة نووية.

وأوضح جروسي أن مخزون اليورانيوم المخصب لدى إيران يتجاوز 22 مرة الحدود المسموح بها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.